اغتيال قيادي بارز في "جيش الثورة" بدرعا

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 13 ديسمبر، 2017 10:47:32 م خبر عسكري الجيش السوري الحر

سمارت-درعا

​اغتال مجهولون الأربعاء، قياديا بارزا في "جيش الثورة" التابع للجيش السوري الحر في محافظة درعا، جنوبي سوريا.

​وقال الناطق باسم "جيش الثورة"، أبو بكر حسن لـ"سمارت"، إن قائد "لواء المتوكلون" ماهر المصري الملقب بـ"أبو حذيفة الشامي"، اغتيل عند خروجه من منزله بمدينة درعا من خلال انفجار عبوة ناسفة زرعت في سيارته.

​وأوضح أن الاتهام موجه لعملاء النظام السوري و تنظيم "الدولة الإسلامية" المتواجدين بالمحافظة، بينما أصدر "جيش الثورة" بيانا توعد به بمحاسبة من اغتالوا "الشامي" الذي وصف بـ"أحد أبرز قادة جيش الثورة ومن أعمدة القادة الميدانيين في المعارك بمدينة درعا".

​ولفت "حسن" أن القادة العسكريون في درعا يتعرضون لضغوط ومحاولات مستمرة لاستهدافهم.

​وتنفجر عبوات ناسفة وألغام بشكل شبه يومي في مناطق سيطرة الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية في درعا، في ظل اتهامات لخلايا تابعة لقوات النظام أو تنظيم "الدولة "، مسؤولة عن استهداف قادة في الجيش الحر أو مسؤولين في الإدارة المحلية وناشطين.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 13 ديسمبر، 2017 10:47:32 م خبر عسكري الجيش السوري الحر
الخبر السابق
الانتهاء من ترميم 14 مدرسة في مدينة جاسم بدرعا
الخبر التالي
"مجلس الرقة المدني" ينهي 10بالمئة من عملية إعادة إعمار المدينة