وفاة طفل مصاب بسوء التغذية في غوطة دمشق الشرقية

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 ديسمبر، 2017 9:53:32 م خبر عسكريإغاثي وإنساني الحصار

سمارت-ريف دمشق

​توفي طفل مصاب بسوء التغذية في منطقة المرج بغوطة دمشق الشرقية الخميس، نتيجة ضعف الإمكانات الطبية المتوفرة في ظل حصار قوات النظام السوري.

​وقال ناشط محلي لـ"سمارت" إن الطفل يبلغ من العمر تسعة أشهر ومسجل في برنامج سوء التغذية، إذ يعاني من "نقص امتصاص وشق في قبة الحنك بتشوه ولادي"، وأجريت له عملية في مدينة دوما وفق الإمكانات المتاحة.

​ونقل الناشط عن طبيب مطلع على الحالة قوله بأن الطفل توفي بعد يومين من إجراء العملية الجراحية، دون جزم بالسبب المباشر للوفاة، مع احتمال وفاته لعدم تحمل جرعة التخدير لنقص وزنه بسبب سوء التغذية لديه، واعتماده على "أنبوب أنفي معدي" بالغذاء.

وجدّدت الأمم المتحدة دعوتها لإجلاء 500 مدني من الغوطة الشرقية المحاصرة، لتقديم العلاج والعناية الطبية اللازمة لهم، سبقها إعلان منظمة الأمم المتحدة للطفولة "اليونسيف"، وفاة خمسة أطفال في بسبب نقص الرعاية الطبية في غوطة دمشق الشرقية.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 ديسمبر، 2017 9:53:32 م خبر عسكريإغاثي وإنساني الحصار
الخبر السابق
"تحرير الشام" تعلن النفير العام للتصدي لقوات النظام في إدلب
الخبر التالي
تخريج 94 شرطية بعد دورة تدريبية في مدينة الباب بحلب