توزيع تبرعات قيمتها 226 ألف دولار في غوطة دمشق الشرقية جمعت شمال حلب

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 ديسمبر، 2017 10:57:37 م خبر اجتماعيإغاثي وإنساني الحصار

​سمارت-ريف دمشق

​بدأت "غرفة العمليات الإنسانية" في الغوطة الشرقية بريف دمشق، بتوزيع تبرعات قيمتها 226 ألف دولار أمريكي جمعت في مناطق سيطرة الجيش السوري الحر شمال حلب، شمالي سوريا.

​وقال رئيس "غرفة العمليات"، عمر ربيعة لـ"سمارت" الخميس، إن عملية التوزيع مستمرة على مدار نحو أسبوع، تشمل كامل مدن وبلدات الغوطة الشرقية المحاصرة من قوات النظام السوري، لافتا أن المبلغ الإجمالي للتبرعات بلغ 226 ألف دولار أمريكي ما عدا نسبة التحويل.

​وأوضح أن التبرعات أرسلت من "لجنة ريف حلب الشمالي لدعم الغو​طة الشرقية"، مشيرا في الوقت ذاته لعدم تسلمهم مبالغ مالية مماثلة من مناطق سورية أخرى، أو التواصل مع جهات تجمع تبرعات هناك.

​وأظهرت خطة التوزيع التي نشرتها "غرفة العمليات" عبر تطبيق "تلغرام"، أن المبالغ المالية ستوزع لمرتين كأكياس خبز "ربطة"، التي يبلغ سعر الواحدة 800 ليرة سورية، إلى العائلات الأشد فقرا في الغوطة الشرقية وعددها 9741.

وتشمل المساعدات أيضا توزيع منحة مالية قيمتها 10 آلاف ليرة لنحو ألفي شخص من الأيتام وعائلات المعتقلين غير المكفولين، إضافة لتوزيع علب حليب الأطفال ثلاث مرات لـ400 طفل مصابون بسوء التغذية، كما ​​سيسلم مبلغ 15 ألف ليرة لـ272 من عوائل القتلى و25 ألف لـ1200 من عوائل الجرحى.

​وحددت جداول الخطة أن المبالغ المقدمة لعوائل القتلى والجرحى المدنيين، مخصصة لضحايا حملة قوات النظام العسكرية الأخيرة في شهر تشرين الثاني الماضي.

وجمعت عشائر في مدينة اعزاز (48 كم شمال مدينة حلب) 50 ألف دولار أمريكي، بشكل أولي، ضمن حملة تبرعات أطلقتها تضامنا مع المحاصرين في غوطة دمشق الشرقية،

وأعلن عن حملات تبرع أهلية في درعا وناحية تلبيسة بحمص، بالآونة الأخيرة، في ظل حملة إعلامية لناشطين سوريين بعنوان "الأسد يحاصر الغوطة" لتسليط الضوء على الحصار الذي يفرضه النظام على المنطقة منذ عام 2013.

 

 

 

 

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 ديسمبر، 2017 10:57:37 م خبر اجتماعيإغاثي وإنساني الحصار
الخبر السابق
"محلي" تلبيسة بحمص يسمح ببيع لحمة الخراف المريضة بعد المعاينة
الخبر التالي
معرض تصوير فوتوغرافي لأطفال في مدينة اعزاز بحلب