إعادة تأهيل مكتبة في مدينة إدلب تضم 30 ألف كتاب بجهود فردية

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 15 ديسمبر، 2017 12:28:28 م خبر فن وثقافة ثقافة

سمارت ــ إدلب

أعاد مدير مكتبة المركز الثقافي في مدينة إدلب شمالي سوريا، تأهيل مكتبة المركز والتي تضم 30 ألف كتابا، وذلك بعد عمل استمر ثلاث سنوات.

وقال مدير المكتبة مأمون قصاص في تصريح لـ"سمارت" الجمعة، إنه أنهى تأهيل المكتبة منذ شهرين تقريبا بعد ثلاث سنوات من العمل، وصنف كتبها على الطريقة "العشرية" العالمية، لافتا أن الكتب تشمل المجالات العملية والثقافية والجغرافية والأدبية والتاريخية والآثار.

واشتكى "قصاص" من قلة الدعم المقدم للمكتبة، لافتا أن الوضع تحسن قليلا فيها بعد تزويده بآلة نسخ وجهاز حاسوب محمول وأدوات أخرى تساعده في العمل.

وأوضح أن نسبة الإقبال على المكتبة "ضئيلة"، مرجعا ذلك لعدم معرفة الطلاب بإعادة افتتاحها، والتي تعتبر مساعدا لهم في حلقات البحث، كما أشار أن آلية  منح الكتب تعتمد على "الإعارة الداخلية" ضمن قاعات مخصصة للنساء وأخرى للرجال، وذلك لعدم توفر نسخ متعددة من معظم الكتب.

ونوه "قصاص" أن المكتبة كانت في الطوابق العلوية من المركز ونتيجة تعرض مبناه للقصف سابقا نقلها إلى "القبو"، الذي لا تتوفر فيه إنارة ووسائل تدفئة جيدة.

وكانت مديرية التربية الحرة في إدلب أعادة افتتاح المركز الثقافي قبل نحو شهر تقريبا بعد تأثر بنائه جراء القصف السابق الذي تعرضت له المدينة، بحسب "قصاص".

ورعت منظمة "منصة وطن" في أيار الفائت، افتتاح معرض للكتاب في مدينة الدانا بإدلب استمر ثلاثة أيام وضم 500 كتاب جمعوا من المراكز والمكتبات وبعض المتبرعين.

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 15 ديسمبر، 2017 12:28:28 م خبر فن وثقافة ثقافة
الخبر السابق
"سرية أبو عمارة" تستهدف بعبوة ناسفة حاجزا للنظام في مدينة حلب
الخبر التالي
قوات النظام تسيطر على تلتين في منطقة الحرمون غرب دمشق