لاجئون في أوروبا يطلقون مبادرة لضمان حقوقهم وتحسين اندماجهم

اعداد جلال سيريس | تحرير هبة دباس 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 ديسمبر، 2017 12:51:40 م خبر دوليإغاثي وإنساني لاجئون

سمارت -تركيا

رحبت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين السبت، بإطلاق لاجئين مقيمين في الاتحاد الأوروبي مبادرة "التحالف من أجل اللاجئين"، لتمكينهم من التعبير عن رأيهم وضمان تعزيز حقوقهم وتحسين اندماجهم.

ونظم الاجتماع الأول لـ"التحالف" بدعم من بلدية ميلانو في إيطاليا، بالشراكة مع "المجموعة الاستشارية الدبلوماسية غير الربحية انديبندنت ديبلومات"، خلال الـ 13 و 15 من الشهر الجاري.

وضمت المبادرة اللاجئين الواصلين إلى الاتحاد الأوروبي من دول سوريا، أفغانستان، الصومال، العراق، الجزائر، نيجيريا، إثيوبيا وروسيا، وهم تجمع من معلمين، صحفيين، كتاب، ناشطين، طلاب ورؤساء منظمات داعمة للاجئين وضحايا الإتجار بالبشر.

وقالت مديرة إدارة أوروبا في المفوضية العليا للاجئين، باسكال مورو، إن المبادرة ستساهم في رفع مستوى مشاركة اللاجئين في القرارات المتعلقة بوضعهم واحتياجاتهم وضمان أن تكون القرارات مناسبة وفعالة وهادفة بشكل جيد"، حسب موقع المفوضية العليا للاجئين

وأعربت "مورو" عن رغبة المفوضية باستشارة "التحالف" بشأن عدد من السياسات والمبادرات التي تعتمدها في أوروبا، وأشارت أن لـ"التحالف" صدى جيد مع تقدم المناقشات نحو "اعتماد ميثاق عالمي بشأن اللاجئين، ويهدف إلى تحسين مشاركة اللاجئين وإدماجهم في المجتمعات المستضيفة".

وسبق أن أعلنت المفوضية الأوروبية لشؤون اللاجئين، عزمها استقبال "50 ألف مهاجر" على الأقل في الاتحاد الأوروبي قادمين مباشرة من أفريقيا أو الشرق الأوسط أو تركيا، لتأمين بديل "آمن وشرعي" لرحلة العبور الخطرة عبر البحر الأبيض المتوسط.

كما سبق أن وافقت على تمديد جديد مدته ثلاثة أشهر، لإجراءات الرقابة على بعض الحدود الداخلية في الدول المنضوية بمعاهدة "شنغن"، والتي عاودت خمس دول العمل بها عام 2015 في ظل تدفق اللاجئين.

وكان الاتحاد الأوروبي أطلق، مطلع تشرين الأول العام الفائت، على الحدود التركية البلغارية، "قوة أوروبية" جديدة لحراسة حدوده من تدفق اللاجئين "غير الشرعيين"، والتي يمكن لها أن تستدعي بشكل سريع 1500 عنصر احتياط تعينهم الدول الأعضاء، في حال شهدت الحدود تدفقاً للاجئين.

الاخبار المتعلقة

اعداد جلال سيريس | تحرير هبة دباس 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 ديسمبر، 2017 12:51:40 م خبر دوليإغاثي وإنساني لاجئون
الخبر السابق
"مجلس إدلب" يصف "حكومة الإنقاذ" بسلطة "الأمر الواقع" ويحملها مسؤولية الفلتان الأمني
الخبر التالي
كندا تؤكد مسؤولية النظام عن موت المرضى في المناطق المحاصرة شرق دمشق