تشكيل "القوة التنفيذية" في مدينة نوى بدرعا لمساندة القضاء (فيديو)

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 ديسمبر، 2017 6:30:10 م خبر عسكرياجتماعي جهاز أمن

سمارت - درعا

شكلت هيئات مدنية وعسكرية السبت، "قوة تنفيذية" يتبع لـ"المجلس العسكري الأعلى" في مدينة  نوى (30 كم شمال غرب مدينة درعا) جنوبي سوريا، بهدف مساندة القضاء.

وقال الناطق باسم "القوة التنفيذية" يلقب نفسه "أبو سالم الجهماني" بتصريح إلى "سمارت" إن مهامهم إحضار المدنيين والعسكريين المطلوبين في مدينة نوى للتحقيق معهم وتحولهم إلى لمحكمة "دار العدل" في درعا، إذ أن التعاون معها "تام".

وبدوره أوضح قاضي الجنايات في "دار العدل" فيصل الشقران لـ"سمارت" أن "القوة التنفيذية" رديفة لهم.

كما أشار رئيس "المجلس العسكري الأعلى" مهران الضيا بحديث مع "سمارت" أن من مهام القوة ضبط الأمن في المدينة، وإحضارالمطلوبين الذين يستعصون خلال إحضارهم للقضاء من قبل الجهات الأمنية في المدينة.

وكان "مجلس الشورى" و "المجلس العسكري الأعلى" أصدر قرار بتشكيل "القوة التنفيذية" لضبط الأوضاع المدنية والعسكرية بالمدينة.

​وتنفجر عبوات ناسفة وألغام بشكل شبه يومي في مناطق سيطرة الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية في درعا، في ظل اتهامات لخلايا تابعة لقوات النظام أو تنظيم "الدولة "، مسؤولة عن استهداف قادة في الجيش الحر أو مسؤولين في الإدارة المحلية وناشطين.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 ديسمبر، 2017 6:30:10 م خبر عسكرياجتماعي جهاز أمن
الخبر السابق
إطلاق حملة نظافة في مدينة بزاعة شرق حلب
الخبر التالي
مفاوضات بين النظام وتنظيم "الدولة" لتبادل جثث ومعتقلات بدمشق