"جيش الإسلام" يتهم "تحرير الشام" بـ "الكذب وعرقلة خروجها" من الغوطة الشرقية

تحرير أحلام سلامات 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 ديسمبر، 2017 9:36:56 ص خبر عسكري جيش الإسلام

سمارت - تركيا

اتهم "جيش الإسلام" الاثنين، "هيئة تحرير الشام" بـ "الكذب" على الموالين لها والرأي العام بنشرها صورا قديمة لعناصر تابعين لها قالت إن "الجيش" أعدمهم، وذلك "لعرقلة خروجها" من الغوطة الشرقية بريف دمشق.

وجاء في بيان لـ "جيش الإسلام" اطلعت عليه "سمارت"، أن "تحرير الشام" نشرت صورا لعناصر تابعين لها قتلوا أثناء "اعتدائهم على الجيش"، و"زعمت" أنهم كانوا أسرى لدى الأخير وقام بتصفيتهم، موضحا أن الصور قديمة وموثقة في حينها من قبل الدفاع المدني في الغوطة الشرقية.

وكان ناشطون موالون لـ "تحرير الشام" نشروا صورا لقتلى قالوا إنهم عناصر للأخيرة أعدمهم "جيش الإسلام" في الغوطة الشرقية، كما أفادوا أن عددهم 47 موثقين بالأسماء.

واعتبر "جيش الإسلام" في البيان، أن "تحرير الشام" تهدف من خلال ذلك إلى "إيهام" مواليها أن زملاءهم لا زالوا أسرى لديه ودفعهم إلى القتال مرة أخرى و"استخدامهم في تنفيذ هجمات انتقامية غادرة"، مضيفا أن "تحرير الشام" ستستمر في اختلاق الأكاذيب لعرقلة عملية خروجها من الغوطة الشرقية.

وكانت مصادر مطلعة قالت لـ"سمارت" الأحد، إن خروج "هيئة تحرير الشام" من الغوطة الشرقية إلى محافظة إدلب شمالي سوريا، تأجل نتيجة خلافات داخلية بين صفوفها.

وطالب 13 مجلسا محليا في الغوطة الشرقية نهاية آب الفائت، "هيئة تحرير الشام" بحل نفسها أو الخروج نحو إدلب، داعين "فيلق الرحمن" لفتح مكاتب لتسجيل أسماء العناصر ليخرجوا.

الاخبار المتعلقة

تحرير أحلام سلامات 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 ديسمبر، 2017 9:36:56 ص خبر عسكري جيش الإسلام
الخبر السابق
"ماكرون": يجب التباحث مع "الأسد" بعد الانتهاء من تنظيم "الدولة"
الخبر التالي
مشروع لتقوية المدرسين والطلاب باللغة العربية في مدينة جرابلس شرق حلب