19 قتيلا مدنيا بقصف يرجح أنه روسي على بلدة معرشورين جنوب إدلب (فيديو)

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 ديسمبر، 2017 8:07:20 ص - آخر تحديث بتاريخ : 20 ديسمبر، 2017 1:56:10 م خبر عسكري عدوان روسي

تحديث بتاريخ 2017/12/20 13:36:00 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)
تحديث بتاريخ 2017/12/20 10:58:30 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت - إدلب

قتل 19 مدنيا معظمهم أطفال ونساء وجرح عشرات آخرون ليل الثلاثاء-الأربعاء، في قصف جوي يرجح أنه روسي على بلدة معرشورين التابعة لمدينة معرة النعمان (30 كم جنوب مدينة إدلب) شمالي سوريا.

وقال الدفاع المدني على صفحته في موقع "فيسبوك" إن 19 مدنيا قتلوا وجرح أكثر من ثلاثين آخرين إثر قصف بصواريخ شديدة الانفجار على الأحياء السكنية في البلدة من طائرات حربية رجح ناشطون أنها روسية.

وأضاف الدفاع المدني أن فرقه أسعفت الجرحى إلى مراكز طبية قريبة وأن القصف أدى لدمار حي بالكامل.

وشنت طائرات مماثلة غارات على بلدتي تلمنس وصرمان المجاورتين دون تسجيل إصابات بحسب الناشطين.

وقتلت طفلة وجرح أربعة مدنيين صباح الثلاثاء، في قصف جوي يرجح أنه لروسيا على بلدة التح (43 كم جنوب مدينة إدلب).

وتعد إدلب إحدى أربع مناطق سورية يشملها اتفاق "تخفيف التصعيد" الذي ترعاه روسيا إلى جانب تركيا وإيران، وستناقش الجولة القادمة من محادثات "الأستانة" استكمال الاتفاق فيها.

يأتي قصف روسيا بالتزامن مع معارك تخوضها قوات النظام السوري التي تدعمها، ضد فصائل الجيش السوري الحر وكتائب إسلامية في جنوبي إدلب وشمالي حماة المجاورة أدت إلى سيطرة الأولى على عدة قرى في المحافظتين.

          

الاخبار المتعلقة

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 ديسمبر، 2017 8:07:20 ص - آخر تحديث بتاريخ : 20 ديسمبر، 2017 1:56:10 م خبر عسكري عدوان روسي
الخبر السابق
"مجلس شورى" مدينة معرة النعمان يدين إغلاق "حكومة الإنقاذ" مكاتب "المؤقتة" بإدلب
الخبر التالي
مقتل ضابط وعناصر لقوات النظام بمواجهات مع "تحرير الشام" جنوب إدلب