انخفاض المساعدات الأممية إلى بلدات جنوب حماة بنسبة 45 بالمئة

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 ديسمبر، 2017 12:45:22 م خبر إغاثي وإنساني إغاثة

سمارت - حماة

قال المجلس المحلي لبلدة حربنفسه (25 كم جنوب مدينة حماة) وسط سوريا الأربعاء، إن المساعدات الأممية التي دخلت إلى بلدات خارجة عن سيطرة النظام السوري في جنوبي حماة انخفضت بنسبة 45 بالمئة.

ودخلت الخميس قافلة مساعدات مقدمة من الأمم المتحدة إلى مدن وبلدات وقرى شمالي محافظة حمص وسط سوريا بنقصان نسبته ثلاثون بالمئة وإلى بلدات حربنفسه وعقرب وطلف شمالي حماة.

وأضاف رئيس المجلس المحلي سامي شعبان في تصريح إلى "سمارت" أن الانخفاض سبب مشكلة لدى المجلس في آلية التوزيع التي كانت تعتمد على التوزيع حسب عدد الأفراد، ما أثار حالة من عدم الرضى لدى الأهالي.

وأشار "شعبان" إلى أن المساعدات التي دخلت لم تشمل مساعدات شتوية مثل الحرامات والفرشات والملابس الشتوية في ظل حاجة ماسة إليها نظرا لتردي الأوضاع الإنسانية في المنطقة، طالبا من المنظمات الإنسانية تقديم مساعدات عاجلة لحل هذه المشكلة.

وتحاصر قوات النظام السوري بلدات جنوب حماة منذ سنوات ويعتمد الأهالي على المساعدات الأممية كمصدر رئيسي لتوفير المواد الغذائية، والتي تدخل بشكل متقطع وبكميات قليلة.

 

الاخبار المتعلقة

تحرير رائد برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 ديسمبر، 2017 12:45:22 م خبر إغاثي وإنساني إغاثة
الخبر السابق
"فيلق الرحمن" ينفي اعتقاله لأشخاص شرق دمشق
الخبر التالي
بريطانيا: إيصال المساعدات للسوريين مسألة "حياة أو موت" بالنسبة لهم