حملة للاهتمام بالآثار وحمايتها في منطقة عفرين بحلب

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 ديسمبر، 2017 2:50:33 م خبر فن وثقافة آثار

سمارت ــ حلب

أطلقت مجموعة من مؤسسات "الإدارة الذاتية" الكردية في منطقة عفرين (64 كم شمال مدينة حلب) شمالي سوريا، حملة تحت عنوان "في سلامتها بقاؤنا" بهدف التنبيه إلى أهمية الآثار وضرورة الحفاظ عليها.

وقالت الرئيسة المشتركة لـ"مديرية الآثار" في عفرين اسمهان أحمد لـ"سمارت"،إن الحملة تهدف إلى نشر الوعي لأهمية الحفاظ على نظافة هذه المواقع وحمايتها، لافتة إلى إن المشاركين فيها نظفوا مواقع أثرية منها "حمام روماني".

وأضافت "أحمد" أنهم يعملون لمواجهة أي حالات سرقة للآثار، مردفة "الأشخاص الذين قد يتورطون في أعمال تنقيب سرية سيتم معاقبتهم وفقاً لقانون الآثار". 

وشارك في الحملة العشرات من أعضاء المؤسسات ومتطوعين توجهوا إلى موقع قرية "براد" الأثري في المنطقة، والذي يضم مجموعة من المعالم الأثرية منها "كنيسة جوليانوس"  ومدفن "مار مارون"، وعملوا على إزالة الأوساخ و نشر"بروشورات" حول الحملة كما دعوا أهالي القرية للاعتناء بالمعالم الأثرية.

من جانبه قال أحد المشاركين في الفعالية، زرادشت عيسو لـ"سمارت"، إن هذه الآثار تعود لعدة حضارات كانت موجودة سابقاً، و"من الضروري الاهتمام بها لأنها ثروة لجذب السياح في المستقبل بعد إعادة تأهيلها".

وأقيمت الفعالية برعاية "هيئة الثقافة" في عفرين وبمبادرة من "اتحاد المثقفين" فيها، لتشارك معهم كل من مديرية الآثار و"هيئة الشباب والرياضة" ومديريتي "السياحة" و"البيئة" أيضا. 

وسبق أن أصدرت الإدارة العامة للمحميات التابعة لـ"الإدارة الذاتية"، قرارات لحماية المحميات الطبيعية في المناطق الخاضعة لسيطرتها بمحافظة الحسكة شمالي شرقي البلاد، تحت طائلة الغرامة المالية عن كل مخالفة، ومضاعفتها في حال تكررت.

وتحكم "الإدارة الذاتية" التي يقودها "حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي" (PYD)، مناطق واسعة من شمال وشرق سوريا، تمتد من الحسكة شرقاً وحتى مدينة منبج في حلب غرباً، إضافةً لمنطقة عفرين في ريف حلب الشمالي، في حين مازال تنظيم "الدولة"يسيطر على مناطقفي محافظة الحسكة.

 
 
 

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 ديسمبر، 2017 2:50:33 م خبر فن وثقافة آثار
الخبر السابق
"الحكومة المؤقتة" تنفي صحة بيان يطالب تركيا تسليمها قياديا في"الحر"
الخبر التالي
روسيا: بعض جنودنا لايزالون في سوريا وعلى استعداد كامل للقتال