بدء حملة لتوزيع وجبات على الأطفال في مدارس الغوطة الشرقية

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 ديسمبر، 2017 7:24:59 م خبر اجتماعيإغاثي وإنسانيفن وثقافة الحصار

سمارت - ريف دمشق

بدأت الحكومة السورية المؤقتة توزيع وجبات غذائية على الأطفال في مدارس غوطة دمشق الشرقية، جنوبي سوريا، ضمن حملة "أمل وعمل"، بهدف تخفيف معاناتهم في ظل استمرار الحصار الذي تفرضه قوات النظام على المنطقة.

وقال مسؤول التواصل في الحملة المعروف بـ "عبد الملك"، في تصريح إلى "سمارت" إن الحملة تستهدف 99 مدرسة من مدارس الحلقة الأولى في الغوطة الشرقية، وتشمل نحو 32 ألف طالب.

وأوضح "عبد الملك" أن العمل سيستمر لشهرين على الأقل، وأنهم يهدفون لإبقائها حتى نهاية العام الدراسي، مضيفا أن الوجبات مدروسة من قبل أخصائيي التغذية بإشراف مديرية الصحة، وتعتمد على المواد المتوفرة في الأسواق المحلية.

و أطلق الحملة أمس مكتب الحكومة السورية المؤقتة في الغوطة الشرقية، بالشراكة مع كل من محافظة ريف دمشق، ومديريتي التربية والصحة في دمشق وريفها إضافة إلى عدد من المنظمات الانسانية والفرق التطوعية.

يذكر أن قوات النظام تمنع دخول المواد الغذائية والمحروقات إلى الغوطة الشرقية، حيث أسفر الحصار عن نفاد بعض المستودع الطبية، ووفاة 32 مريضا مصابا بالسرطانبالأشهر الأخيرة نتيجة عدم توفر الأدوية.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 21 ديسمبر، 2017 7:24:59 م خبر اجتماعيإغاثي وإنسانيفن وثقافة الحصار
الخبر السابق
انعدام الدعم يهدد أكبر مشافي مدينة جسر الشغور في إدلب بالإغلاق
الخبر التالي
قوات النظام تسيطر على الشريط النهري لمدينة البوكمال بدير الزور