اختتام "أستانة 8" بتوقيع اتفاق من أجل المعتقلين وتحديد موعد "سوتشي"

اعداد عبد الله الدرويش, سعيد غزّول 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 ديسمبر، 2017 11:49:09 ص خبر سياسي محادثات الأستانة

سمارت - تركيا

اختتمت الجولة الثامنة من محادثات "أستانة" حول سوريا أعمالها، باتفاق الدول "الضامنة" (تركيا، روسيا، إيران) على تشكيل مجموعة عمل من أجل المعتقلين، إضافة لتحديد موعد لمؤتمر "سوتشي" الذي دعت إليه روسيا.

وقال عضو اللجنة الإعلامية والقانونية في "وفد المعارضة" إلى "أستانة" ياسر الفرحان لـ "سمارت" السبت، إن البيان الختامي للمحادثات خرج بتوقيع الدول الضامنة الثلاث على اتفاقية من أجل إطلاق سراح المعتقلين، معتبراً أنها خطوة مهمة من خطوات كثيرة يحتاجها هذا الملف الهام.

ولفت "الفرحان"، أن "وفد المعارضة" أعدَّ لهذه الاتفاقية في الجولة السابعة من محادثات "أستانة"، ولكن إيران والنظام رفضوا التوقيع عليها حينها، ولكن بعد الضغط عليهما من الأمم المتحدة والموقف الإيجابي من روسيا، توصلوا إلى توقيع هذه الاتفاقية، وتشكيل "مجموعة عمل" دولية للقيام بهذه المهمة.

وأضاف "الفرحان"، أن "مجموعة العمل" مشكّلة من الأمم المتحدة والدول الضامنة الثلاث، معتبرا أن تشكيلها "أمر إيجابي"، لأنها ستكون مختصة بالبحث في لوائح المعتقلين والعمل من أجل الإفراج عنهم، إضافة لمراجعة سجون النظام ومعتقلاته وتقييمها.

من جانبه، قال رئيس الوفد الروسي إلى محادثات "أستانة" ألكسندر لافرينتيف، إن مجموعة العمل المعنية بالإفراج عن المعتقلين في سوريا، ستبدأ عملها خلال أسبوعين أو ثلاثة مع ممثلين من الأمم المتحدة، موضحاً أنها ستضم ممثلين عن الدول الضامنة دون ممثلين عن "النظام" و "المعارضة"، حسب وكالة "سبوتنيك" الروسية.

وحول مؤتمر "الحوار الوطني السوري" (سوتشي)، اعتبرت الدول الضامنة لـ"أستانة" أن "سوتشي" يهدف لدعم عمليات المفاوضات في "جنيف" وبناء الثقة بين جميع الأطراف، فيما حدّدت وزارة الخارجية الكازاخستانية موعد انعقاده في يومي 29 - 30 كانون الثاني القادم في مدينة سوتشي الروسية.

وأشار عضو اللجنة الإعلامية في "وفد المعارضة" ياسر الفرحان، أن الوفد لم يتلقَ دعوة رسمية لحضور "سوتشي"، إلّا أن الجانب الروسي عرض مشروعه لكنهم لم يعطوا جوابا بعد، لأن الأمور ليست واضحة حتى اللحظة، ويحتاجون إلى مزيد من المعلومات لتقييم المؤتمر، إضافة للمشاورات مع جهات "المعارضة" الأخرى.

وجاء في البيان الختامي لـ "أستانة 8" أيضا، التأكيد على استمرار اتفاق "تخفيف التصعيد"، والوصول إلى حل سياسي للقضية السورية وفق قرار مجلس الأمن 2254، وذلك خلال عملية شاملة تشمل الدستور والانتخابات بقيادة السوريين وبإشراف الأمم المتحدة.

وبدأت محاثات "أستانة 8" يوم 21 شهر كانون الأول الجاري، وجرت لقاءات خبراء الأطراف، كما حدثت اللقاءات بصيغ ثنائية ومتعددة الأطراف، بحث خلالها وفد الفصائل ملف المعتقلين في سجون النظام السوري مع فريق تقني من الأمم المتحدة، كما سلّم للوفد الروسي عدة ملفات تضمنت خروقات النظام وروسيا لاتفاقية "تخفيف التصعيد" و"مجازر" عدة ارتكبها  الطرفان.

 

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش, سعيد غزّول 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 ديسمبر، 2017 11:49:09 ص خبر سياسي محادثات الأستانة
الخبر السابق
قتيلان وجرحى لقوات النظام بمواجهات شمال حماة
الخبر التالي
قتيلان وجريح بقصف لقوات عراقية وقوات النظام على قريتين شرق دير الزور