"تحرير الشام" بإدلب تعتقل الفريق الإعلامي الذي وثق حصار النظام لبلدة مضايا

اعداد عبد الله الدرويش | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 ديسمبر، 2017 1:43:38 م خبر عسكري هيئة تحرير الشام

سمارت - إدلب

اعتقلت "هيئة تحرير الشام" في مدينة إدلب شمالي سوريا، الفريق الإعلامي الذي وثق حصار قوات النظام السوري وميليشيا "حزب الله" اللبناني لبلدة مضايا غرب دمشق.

وقالت مصادر محلية لـ"سمارت" السبت، إن "تحرير الشام" اعتقلت كل من الشاب حسن يونس أحد أعضاء الفريق الإعلامي وهو عنصر في منظمة الدفاع المدني أيضا وأخاه بكر، إضافة إلى الناشطين أمجد المالح وحسام محمود، في حي القصور وسط إدلب.

وتهجر الشبان مع آلاف المحاصرين من مضايا التي شهدت وفاة أكثر من مئة مدني من الجوع نتيجة الحصار إلى محافظة إدلب، بعد اتفاق بين فصائل عسكرية وقوات النظام.

وأشارت المصادر أن " تحرير الشام" اعتقلتهم بشكل تعسفي دون معرفة التهم الموجهة لهم.

وطالب مجموعة من الناشطين والإعلاميين في محافظة إدلب "تحرير الشام" بالإفراج عن المعتقلين، وحملوها كامل المسؤولية عن سلامتهم.

وعمل الفريق في مضايا على توثيق تداعيات الحصار وحالات الوفاة التي حدثت نتيجة الجوع وايصالها لوسائل الإعلام المحلية والعالمية ومنظمات حقوقية دولية.

وسبق أن اعتقل عناصر "تحرير الشام" ناشطين وإلإعلامين والمدنيين بعد سيطرتها على كامل مدينة إدلب، وكان آخرها اقتحامها لمحكمة "الصلح" بمدينة سراقب واعتقالها مساعد القاضي المسؤول عنها، كما صادرت الأختام الموجودة في المحكمة العائدة للنظام.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 ديسمبر، 2017 1:43:38 م خبر عسكري هيئة تحرير الشام
الخبر السابق
روسيا: الحديث عن رئاسة فاروق الشرع لـ"سوتشي" مجرد "شائعات"
الخبر التالي
عشرون حالة سرقة في مدينة الرستن بحمص خلال الشهرين الماضيين