ضحايا مدنيون بقصف للنظام على جباتا الخشب شمال القنيطرة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 ديسمبر، 2017 7:57:51 م خبر عسكري جريمة حرب

سمارت - القنيطرة

أصيب عدد من المدنيين بينهم أطفال، مساء السبت، بقصف مدفعي لقوات النظام على بلدة جباتا الخشب شمال القنيطرة، من مقراتها في اللواء 90.

وقال القيادي غرفة عمايات جباتا الخشب بريف القنيطرة، حسين مريود لـ "سمارت" إن القصف تركز على المناطق المدنية من مقرات النظام المحيطة، ما أدى لجرح طفلين وعدد من المدنيين، إضافة لأضرارا مادية.

وأضاف "مريود" أن النظام يحشد قواته في المنطقة منذ أكثر من شهر ونصف، معتبرا أن سبب استهدافه للمناطق المدنية في جباتا الخشب، هو الضغط على الفصائل التي تحاول مؤازرة الفصائل المقاتلة في بلدة بيت جن غرب دمشق.

وسبق أن وصلت تعزيزات عسكرية لقوات النظام وميليشيا "حزب الله" اللبناني مطلع الشهر الجاري، إلى منطقة "مثلث الموت" بين درعا والقنيطرة وريف دمشق الغربي، كما عززت قوات النظام مواقعها هناك في وقت سابق بإشراف عناصر "حزب الله".

ولفت "مريود" أن النظام السوري يعتبر أي تقدم له في جباتا الخشب إنجازا عسكريا، لأن البلدة معروفة بكونها من أوائل المناطق المحررة في القنيطرة منذ بداية الثورة.

في الأثناء، قال ناشطون إن فصائل المنطقة استهدفت براجمات الصواريخ مقرات النظام في بلدة حرفا القريبة، ردا على قصف الأحياء السكنية في مزرعة بيت جن، بينما قالت وسائل إعلام موالية للنظام، إن شخصين قتلا نتيجة القصف على البلدة.

ونفى "اتحاد قوات جبل الشيخ" بتصريح لـ "سمارت" اليوم، تقدم قوات النظام إلى منطقة المنبج القريبة من مزرعة بيت جن، حيث يحاول النظام التقدم غرب دمشقرغم تأكيد "الهيئة العليا للمفاوضات" أن منطقة بيت جن مشمولة باتفاق "تخفيف التصعيد".

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 ديسمبر، 2017 7:57:51 م خبر عسكري جريمة حرب
الخبر السابق
معرض للتصوير الضوئي بمدينة الأتارب في الذكرى الأولى لتهجير أهالي حلب
الخبر التالي
احتفال لأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة بمناسبة عيد الميلاد غرب حلب