فصائل "الحر" والكتائب الإسلامية تستعيد قرى من قوات النظام بإدلب

اعداد عبد الله الدرويش | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 يناير، 2018 8:24:01 م خبر عسكري الجيش السوري الحر

سمارت - إدلب

استعادت فصائل الجيش السوري الحر وكتائب إسلامية الخميس، عدد من القرى التي سيطرت عليها قوات النظام السوري والميليشيات التابعة لها خلال حملتها العسكرية الأخيرة على المحافظة.

وقال الناطق الإعلامي لـ"جيش النصر" التابع لـ"الحر" محمد رشيد في تصريح إلى "سمارت" إن فصائل "الحر" والكتائب الإسلامية استعادوا السيطرة على عدة قرى منها "أرض الزرزور، أم الخلاخيل، المشيرفة الشمالية، الجدعانية"، مشيرا أن مقاتلي الفصائل والكتائب انسحبوا من قرية الخوين نتيجة القصف الجوي لطائرات حربية تابعة للنظام وروسيا على المنطقة.

وأضاف "رشيد" أنهم أسروا 19 عنصرا لقوات النظام وقتلوا العشرات منهم، إضافة إلى تدمير دبابة وقاعدتين مضادتين للدروع، كما استولوا على قاعدة مضاد دروع مع خمسة صواريخ لها.

ولفت "رشيد" أنهم تمكنوا من إبعاد قوات النظام عن مطار "أبو الظهور" العسكري أكثر من 10 كم، مؤكدا على استمرار المعارك حتى استعادة كامل البلدات والقرى التي تقدمت إليها قوات النظام.

في سياق متصل أعلن وفد الجيش السوري الحر وكتائب إسلامية في الأستانة في بين اطلعت عليه "سمارت" عن استعادة فصائل "الحر" السيطرة على 17 قرية، وقتل المئات من عناصر قوات النظام، إضافة إلى أسرها 35 آخرين، والاستيلاء على آليات وذخيرة عسكرية.

وأطلقت فصائل الجيش السوري الحر وكتائب إسلامية معركتين منفصلتين لاستعادة السيطرة على القرى والبلدات التي سيطرت عليها قوات النظام السوري والميليشيات التابعة لها مؤخرا.

وتشهد محافظة إدلب  حملة عسكرية لقوات النظام مدعومة بطائرات حربية ومروحية تابعة لروسيا والنظام، مكنته من  السيطرة على عشرات القرى، وخلفت عشرات القتلى والجرحى من المدنيين، وتدمير عددا من المراكز الحيوية المدنية، إضافة إلى نزوح  أكثر من 80  ألف مدني.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 يناير، 2018 8:24:01 م خبر عسكري الجيش السوري الحر
الخبر السابق
استقالة أربعة أعضاء من "نقابة المحاميين الأحرار" في درعا
الخبر التالي
"الأمن العسكري" يرفض تفكيك عبوة ناسفة تهدد حياة مواطن في السويداء