إلغاء صلاة الجمعة في بلدة بإدلب وقصف جوي يطال مسجد في أخرى

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 12 يناير، 2018 2:58:12 م خبر عسكري دين

سمارت ــ إدلب

ألغيت صلاة الجمعة اليوم، في بلدة حيش (40 كم جنوب مدينة إدلب) شمالي سوريا تخوفا من قصف قوات النظام السوري، كما طال قصف جوي مسجدا في بلدة الهبيط (60 كم جنوب إدلب).

وقالت "لجنة الأوقاف" في بلدة حيش عبر بيان مقتضب اطلعت "سمارت" عليه، إنها ألغت صلاة الجمعة نظرا لما تمر به المنطقة من "هجمة بربرية بالطائرات الحربية وقذائف المدفعية، وحفاظا على سلامة أرواح المدنيين".

من جانبهم أشار ناشطون، أن طائرات حربية يرجح أنها للنظام قصفت بصواريخ "حارقة" مسجد "عائشة" في بلدة الهبيط ما أدى لاحتراق القبو وتضرر أجزاء منه، دون وقوع إصابات بشرية، حيث استهدف قبل البدء بإقامة صلاة الجمعة.

وقتل ثلاثة مدنيين وجرح آخرون الخميس، بقصف طائرات حربية للنظام وروسيا على مدينتي معرة النعمان وخان شيخون جنوب مدينة إدلب.

وتشهد محافظة إدلب  حملة عسكرية لقوات النظام مدعومة بطائرات حربية ومروحية تابعة لروسيا والنظام، مكنته من  السيطرة على عشرات القرى، وخلفت عشرات القتلى والجرحى من المدنيين، وتدمير عددا من المراكز الحيوية المدنية، إضافة إلى نزوح  أكثر من 80  ألف مدني.

وأطلقت فصائل الجيش السوري الحر وكتائب إسلامية أمس، معركتين منفصلتين لاستعادة السيطرة على القرى والبلدات التي سيطرت عليها قوات النظام والميليشيات التابعة لها مؤخرا في إدلب، حيث استطاعت السيطرة على عدة قرى.

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 12 يناير، 2018 2:58:12 م خبر عسكري دين
الخبر السابق
3500 عائلة نازحة من شرق وجنوب إدلب تصل قرى جبل الزاوية
الخبر التالي
الأمن التركي يوقف عشرة أشخاص مشتبه بانتمائهم لتنظيم "الدولة"