"محلي الغارية الشرقية" بدرعا: أغلقنا سوق البلدة الوحيد بسبب "المشاكل"

تحرير سعيد غزّول 🕔 تم النشر بتاريخ : 13 يناير، 2018 3:05:59 م خبر أعمال واقتصاداجتماعي إدارة محلية

سمارت - درعا

قال المجلس المحلي لبلدة الغارية الشرقية (14 كم شمال شرق مدينة درعا) جنوبي سوريا السبت، إنهم قرّروا إغلاق سوق البلدة الوحيد بشكل نهائي، خلال مهلة أقصاها ثلاثة أيام، على خلفية ما قال إنها المشاكل التي تجري في السوق.

وأوضح رئيس المجلس المحلي محمد عبد الكريم لـ "سمارت"، إنهم والمجلس العسكري قرّرا إغلاق سوق البلدة الواقع على الطريق الرئيسي، بسبب "المشاكل وزعرنات الشباب"، دون ذكر مزيد من التفاصيل عن ماهية هذه المشاكل، وأنهم ليسوا بصدد بناء سوق جديد الآن.

وأضاف "عبد الكريم"، أن المجلسين قرّرا أيضا إزالة جميع "بسطات" الباعة الجوالين من السوق والساحة العامة للبلدة، لتأثيرها على الطريق الرئيسي وعرقلة حركة المدنيين والسيارات، وأنهما أوجدا لها مكانا مناسبا وقريبا لا يعيق الحركة على الطريق.

ولفت "عبد الكريم"، أنهم أعطوا مدة ثلاثة أيام لأصحاب المحال التجارية وبائعي "البسطات" وعددها بالعشرات لتنفيذ قرار الإغلاق والإزالة، وإن لم يلتزموا بذلك فإن المجلس العسكري سيدخل السوق بقوة عسكرية لإغلاقه وإزالة جميع "البسطات" بالجرافة (بلدوزر).

وعمل المجلس المحلي لمدينة طفس (13 كم شمال مدينة درعا)، على توسعة سوق الهال في المدينة وبناء ستة محلات جديدة يعود ريعها للمجلس وجمعية تعنى بذوي الاحتياجات الخاصة.

 

الاخبار المتعلقة

تحرير سعيد غزّول 🕔 تم النشر بتاريخ : 13 يناير، 2018 3:05:59 م خبر أعمال واقتصاداجتماعي إدارة محلية
الخبر السابق
"الوحدات" الكردية" تتبنى محاولة اغتيال قائد عسكري شمال حلب
الخبر التالي
قتلى وجرحى مدنيون بقصف جوي ليلي على قرييتين بإدلب