ضحايا ودمار مركز الدفاع المدني بقصف جوي على إدلب

اعداد عبد الله الدرويش | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 13 يناير، 2018 4:47:00 م - آخر تحديث بتاريخ : 13 يناير، 2018 5:05:37 م خبر عسكري عدوان روسي

تحديث بتاريخ 2018/01/13 14:04:56 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت - إدلب

قتلت ثلاث نساء وجرح أخرون ودمر مركز للدفاع المدني السوري السبت، بقصف جوي يرجح أنه روسي على قريتي سرجة وكفر بطيخ في إدلب شمالي سوريا.

وقال عنصر الدفاع المدني في مدينة سراقب ليث الفارس في تصريح إلى "سمارت" إن امرأتين وطفل قتلوا وجرح 11 آخرين بينهم خمسة أطفال وثلاث نساء، بغارات جوية، مشيرا أن القصف تسبب بدمار عدد من منازل المدنيين، بينما رجح ناشطون أن الطائرات الحربية روسية.

وأفاد مدير الدفاع المدني في مدينة إدلب أحمد شيخو في تصريح إلى "سمارت" إن غارة لطائرات حربية يرجح أنها روسية استهدفت منزل، ما أسفر عن مقتل امرأة وجرح أخرين معظمهم أطفال ونساء، مشيرا أن فرق الدفاع المدني ماتزال تعمل بالمنطقة.

 بينما قال ناشطون إن الطائرات شنت 13 غارة على القرية، أدت لمقتل المرأة وجرح عشرة مدنيين إصاباتهم بين المتوسطة والخفيفة أسعفوا لمشفى قريبة بالمنطقة.

وأضاف "شيخو" إن مركز الدفاع المدني تعرض لقصف مباشر أخرجه عن الخدمة، وتسبب بدمار عدد من الأليات بينها جرافة (تركس) ومعدات، دون وقوع إصابات بالكوادر.

وسبق أن قتل 11 مدنيا وجرح أخرون ليل الجمعة – السبت، بقصف جوي على قريتي خان السبل ومعصران في محافظة إدلب.

وتشهد محافظة إدلب  معارك كر وفر بين قوات النظام مدعومة بطائرات حربية ومروحية تابعة لروسيا والنظام من جهة وفصائل الجيش السوري الحر وكتائب إسلامية من جهة أخرى، وخلفت عشرات  القتلى والجرحىمن المدنيين، وتدمير عددا من  المراكز الحيوية المدنية، إضافة إلى نزوح   أكثر من 80  ألف مدني.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 13 يناير، 2018 4:47:00 م - آخر تحديث بتاريخ : 13 يناير، 2018 5:05:37 م خبر عسكري عدوان روسي
الخبر السابق
قتيلان بينهما طفل بقصف مدفعي لقوات النظام على مدينة دوما
الخبر التالي
إصابة مدنيين في الغوطة الشرقية بحالات اختناق نتيجة قصف النظام بـ"غاز الكلور"