مقتل طفل ووالده بقصف مدفعي لقوات النظام شمال حمص

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 13 يناير، 2018 5:30:39 م خبر عسكري جريمة حرب

سمارت-حمص

قتل طفل وأباه وجرح طفل آخر السبت، بقصف مدفعي لقوات النظام السوري على بلدة الغنطو شمال حماة أثناء تشييع مقاتل من الجيش السوري الحر.

وقال إعلامي المشفى الغنطو، ويلقب نفسه "أبو راتب" في تصريح إلى "سمارت"، إن الجريح بحالة مستقرة.

وأضاف، أن قوات النظام قصفت البلدة خلال تشييع مقاتل من مواقعها في قرية أكراد الداسنية.

وأشار ناشطون، أن التشييع كان لمقاتل من "حركة تحرير وطن" وقتل متأثرا بجراح أصيب برصاص قناصة قوات النظام قبل يومين.

وقتل مدني الخميس، بقصف مدفعي لقوات النظام  على قرية السعن الأسود.

وتستمر قوات النظام بالقصف على مدن وبلدات ريف حمص الشمالي، رغم سريان اتفاق "تخفيف التصعيد"الذي أعلنته روسيا مطلع شهر آب الفائت، ويشمل مناطق شمال حمص التي يسيطر عليها الجيش السوري الحر وكتائب إسلامية.

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 13 يناير، 2018 5:30:39 م خبر عسكري جريمة حرب
الخبر السابق
كتائب إسلامية تستعيد السيطرة على قرى شرق إدلب
الخبر التالي
12 قتيلا وجريحا لميليشيا "حزب الله" بانفجار شمال شرق درعا