مشفى الحارة بدرعا يستلم أدوية شارفت صلاحيتها على الإنتهاء

اعداد ميس نور الدين | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 يناير، 2018 12:55:05 ص خبر اجتماعيإغاثي وإنساني صحة

سمارت - تركيا

استلم مشفى مدينة الحارة (48 كم شمال مدينة درعا) جنوبي سوريا، أدوية شارفت صلاحيتها على الانتهاء من قبل منظمة "رحمة بلا حدود" الإغاثية.

وقال رئيس المجلس المحلي لمدينة الحارة "أبو وسام الداوود" في تصريح إلى "سمارت" السبت، إن المجلس المحلي وثق  تسليم الأدوية لمستشفى المدينة بحضور مدير المستشفى ومدير المكتب الطبي للمجلس اللذين اتخذا قرار استلامها بعد التأكد من صلاحيتها لمدة ثلاثة أشهر والتخلص من الأدوية التالفة.

وأضاف "الداوود"، أن المجلس قبل الأدوية رغم علمه بأن صلاحيتها شارفت على الإنتهاء على اعتبار المدينة منكوبة ولم تغطى احتياجها من الأدوية والعاملين فيها متطوعون بدون رواتب، وأن أصحاب الكفاءات في المستشفى هم من يتحملون مسؤولية الخطر الذي قد تسببه تلك الأدوية.

فيما قال مدير مؤسسة"رحمة بلا حدود" الإغاثية أدهم أبو نبوت، إنهم سلموا نحو عشرين طردا من المضادات الحيوية وحافظات حرارة والمستلزمات الطبية الأخرى وهي آخر دفعة لديهم لمدير المستشفى والذي قبل بها عندما أخبروه أن صلاحيتها ستنتهي في فترة تتراوح من ثلاثة لستة أشهر.

وأوضح "أبو نبوت"، أن منظمة "CMMB" الدولية سلمتهم الأدوية في شهر تشرين الأول 2017، وبدورهم وزعوها على 18 مركز في ريفي درعا الشرقي والغربي ولم يراجعهم أي مركز حول ذلك، مضيفا أن غالبية الأدوية في مستشفيات درعا هي منتهية الصلاحية أو مشارفة على الإنتهاء.

وتعمل منظمة رحمة الإغاثية في مدينة درعا وإدلب واللاذقية والغوطة الشرقية بسوريا، ولبنان وتركيا واليمن، بحسب "مدير المنظمة".

وكان عدد من العاملين في مجال الصحة أعلنوا أيلول الفائت عن تأسيس نقابة "فنيي الصحة الأحرار" في المناطق الخارجة عن سيطرة قوات النظام السوري في محافظتي درعا والقنيطرة، جنوبي سوريا.

الاخبار المتعلقة

اعداد ميس نور الدين | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 14 يناير، 2018 12:55:05 ص خبر اجتماعيإغاثي وإنساني صحة
الخبر السابق
قتلى وجرحى لـ "تحرير الشام" بتفجيرين في مدينة إدلب
الخبر التالي
ضحايا مدنيون بقصف جوي ومدفعي للنظام وروسيا على ريف إدلب