"البنتاغون": لا ندعم "الوحدات الكردية" في عفرين ولا صلة لنا بها

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 17 يناير، 2018 12:45:03 ص خبر دوليعسكريسياسي الولايات المتحدة

​سمارت-فرنسا

​أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية(بنتاغون)، الثلاثاء، إنها لا تدعم "وحدات حماية الشعب" الكردية المتواجدة في مدينة عفرين بحلب، شمال سوريا، ولا صلة للولايات المتحدة الأمريكية بها.

​وقال المتحدث باسم "البنتاغون"، أدريان غالاوي، إن الولايات المتحدة لا تدعم سواء بالسلاح أو التدريب عناصر "الوحدات الكردية" في عفرين، ويقتصر الدعم للمجموعات المنضوية في "قوات سوريا الديمقراطية"(قسد) التي قاتلت فعليا ضد تنظيم "الدولة الإسلامية".

​وأوضح أن بلاده لا ترى في "الوحدات الكردية" بعفرين جزءا من العمليات ضد تنظيم "الدولة"، لافتا بالوقت ذاته أن الولايات المتحدة ليست جزءا من العملية العسكرية المرتقبة المحتملة في عفرين.

​ودعا "غالاوي" من أسماها "جميع الأطراف" لعدم اتخاذ خطوات من شأنها أن تؤدي لتصاعد التوتر، على حد وصفه.

​يتزامن ذلك مع تصريح ​للمتحدث باسم التحالف الدولي ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" إن مدينة عفرين الواقعة تحت سيطرة "الإدارة الذاتية" الكردية، ليست في نطاق عمليات التحالف في سوريا.

وكان مصدر مطلع ذكر لـ"سمارت" أن تركيا أرسلت تعزيزات عسكرية إلى الحدود مع عفرين، وتجهيزات عسكرية لقواعدها في الداخل السوري، تضمنت "دبابات، ناقلات جند، عربات مدرعة، رشاشات متوسطة وثقيلة". 

وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إنه "لا أحد سيتمكن من عرقلة تركيا في مساعيها لمكافحة التنظيمات الإرهابية في سوريا"، مطالبا حلف شمال الأطلسي "الناتو" بتبني موقف حيال حماية حدود أحد أعضائه.

 

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 17 يناير، 2018 12:45:03 ص خبر دوليعسكريسياسي الولايات المتحدة
الخبر السابق
تشكيل "مجلس المرأة السورية" في مدينة القامشلي بالحسكة
الخبر التالي
بريطانيا تؤكد على ضرورة التسوية السياسية في سوريا