"الاتحاد الديمقراطي" يطالب بمنطقة آمنة غرب وشرق نهر الفرات

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 17 يناير، 2018 3:11:42 م خبر عسكريسياسي وحدات حماية الشعب الكردية

سمارت-الحسكة
​أصدر حزب "الاتحاد الديمقراطي الكردي"(PYD) بيانا الأربعاء، طالب فيه الأمم المتحدة ومجلس الأمن للعمل على أن يكون غرب وشرق نهر الفرات شمالي سوريا، منطقة آمنة.

​واعتبر "الاتحاد الديمقراطي" في بيانه حول العملية التركية المرتقبة، أن تحرك مجلس الأمن والأمم المتحدة من شأنه "أن يؤدي إلى النتيجة المأمولة في إيجاد حل للأزمة السورية وفق قرارات الشرعية الدولية ذات الصلة".

وأدان الحزب أيضا قصف الجيش التركي لمنطقة عفرين الواقعة تحت سيطرة "الإدارة الذاتية" الكردية التي يشكل "PYD" مكوّنها الرئيسي.

وأشار البيان أن "عفرين لن تكون وحدها" فكل المدن والقرى الواقعة تحت سيطرة "الإدارة" ستكون "على أهبة الاستعداد للوقوف صفا واحدا"، في إشارة إلى التصدي للجيش التركي وفصائل الجيش السوري الحر التي تسانده، في حال بدء عمل عسكري في عفرين.

​تزامن ذلك مع تأكيد وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو بعد لقاء مع نظيره الأمريكي بكندا، أن التدابير التي تتخذها بلاده ضد "وحدات حماية الشعب" الكردية لن تقتصر على عفرين فهناك منبج وشرق الفرات أيضا، وفق ما نقلت وكالة "الأناضول".

​وذكرت وزارة الدفاع الأمريكية(بنتاغون) أمس الثلاثاء إنها لا تدعم "وحدات حماية الشعب" الكردية المتواجدة في مدينة عفرين ولا صلة للولايات المتحدة بها.

تزامن ذلك مع تصريح مماثل إلى "الأناضول" للمتحدث باسم التحالف الدولي ضد تنظيم "الدولة الإسلامية"، قال فيه إن عفرين ليست ضمن نطاق عملياتهم العسكرية.

 

 

 

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 17 يناير، 2018 3:11:42 م خبر عسكريسياسي وحدات حماية الشعب الكردية
الخبر السابق
"أبو زيد": لم نتلق وعودا من واشنطن لإعادة دعم الجيش الحر
الخبر التالي
احتجاجات ضد الحكومة التركية لأنصار "الإدارة الذاتية" في مدينة عامودا بالحسكة