"تيلرسون": لا نية للولايات المتحدة بإنشاء قوة حدودية بين سوريا وتركيا

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 يناير، 2018 10:48:41 ص خبر دوليعسكريسياسي الولايات المتحدة

سمارت-فرنسا

​نفى وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون، أن تكون للولايات المتحدة الأمريكية نية بإنشاء قوة أمنية عند الحدود السورية-التركية.

وأعلن التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأحد الفائت، أنه يعمل على تشكيل قوة أمنية تتألف من 30 ألف مقاتل لنشرها على الحدود السورية، فيما قالت تركيا إنها "تحتفظ بحق التدخل ضد المنظمات الإرهابية في أي وقت تحدده".

​وقال "تيلرسون" في تصريحات للصحفيين على متن طائرة تقله من كندا للولايات المتحدة، إن "هذا الموقف برمته أسيء طرحه وأسيء تفسيره، كان كلام البعض غير دقيق، نحن لا ننشئ قوة حدودية على الإطلاق"، حسب ما نقلت وكالة "رويترز".

​وأضاف: "أعتقد أنه من المؤسف أن التصريحات التي أدلى بها البعض خلفت هذا الانطباع، ليس هذا هو ما نفعله".

​وجاء التصريح بعد لقاء جمع "تيلرسون" مع نظيره التركي مولود جاويش أوغلو في كندا، قال فيه الأخير أمس الأربعاء إن تشكيل قوة أمنية من "قوات سوريا الديمقراطية" ممثلة بـ"وحدات حماية الشعب" الكردية بدعم أمريكي شمالي سوريا "يمثل خطوة من شأنها أن تعرض علاقاتنا للخطر بشكل كبير لا يمكن الرجوع فيه".

​ونقل "جاويش أوغلو" عن "تيلرسون" تأكيده حول "ضرورة عدم الاعتماد على الأخبار التي تنشرها الصحف بشأن التحركات الأمريكية في سوريا".

​يأتي ذلك بعد تصريح الثلاثاء الماضي للمتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية "بنتاغون"، أدريان غالاوي، أوضح فيه أن بلاده لا تدعم "الوحدات الكردية" في منطقة عفرين بحلب ولا صلة بينهما، لأن الولايات المتحدة لا ترى بالأخيرة جزءا من العمليات ضد تنظيم "الدولة الإسلامية".

 

 

 

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 يناير، 2018 10:48:41 ص خبر دوليعسكريسياسي الولايات المتحدة
الخبر السابق
"الحر" يستعيد حاجز البكّار بالقنيطرة بعد تقدم لـ"جيش خالد"
الخبر التالي
اشتباكات وقصف متبادل بين قوات النظام و"التركستان" جنوب إدلب