جرحى بقصف تركي على رأس العين في الحسكة وتخوف من استهداف الدرباسية

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 يناير، 2018 5:11:08 م - آخر تحديث بتاريخ : 22 يناير، 2018 8:25:05 م خبر عسكري تركيا

تحديث بتاريخ 2018/01/22 19:22:45 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت - الحسكة

جرح ثلاثة مدنيين بينهم طفل وامرأة بقصف للجيش التركي على منطقة الصوامع في مدينة رأس العين بريف الحسكة، شمالي شرقي سوريا، وسط استفدام تعزيزات تركية إلى المناطق الحدودية.

وقال ناشطون محليون إن ثلاثة جرحى  مدنيين وصلوا إلى مشفى روج في مدينة رأس العين (نحو 70 كم شمال غرب مدينة الحسكة)، بينهم امرأة وطفل يبلغ من العمر 14 عاما، أصيبوا جراء استهداف الجيش التركي منطقة الصوامع في مدينة رأس العين بقذيفتي هاون.

وأضاف الناشطون أن اشتباكات دارت بين "وحدات حماية الشعب" الكردية والقوات التركية في المنطقة، ما أدى لجرح عنصر من "الوحدات"، وسط استنفار أمني في المدينة.

كذلك سقطت عدة قذائف هاون على أطراف قرية حمدوني قرب مدينة مدينة عامودا (نحو 68 كم شمال الحسكة)، دون ان تتسبب بوقوع أي إصابات.

بالتزامن مع ذلك، قال ناشطون محليون من مدينة الدرباسية (نحو 64 كم شمال الحسكة)، لـ "سمارت" إن حشودا عسكرية تركية تجمعت على الجانب المقابل من الحدود، وسط تخوف بين الأهالي من استهدافها المدينة كما حدث في رأس العين.

وأشار ناشطون أن استقدام الجيش التركي تعزيزات إلى نقاط حدودية مقابلة لمناطق سيطرة "الإدارة الذاتية" يهدف لإشغال "قسد" ومنعها من إرسال تعزيزات إلى عفرين، بينما اعتبره آخرون إجراء دفاعيا تحسبا لأي هجمات قد تستهدف تركيا تزامنا مع عملية "غصن الزيتون".

وكانت رئاسة الأركان التركية أعلنت مساء السبت، بدء عملية عسكرية في منطقة عفرين شمال حلب، ضد "وحدات حماية الشعب" الكردية (YPG)، باسم "عملية غصن الزيتون"، سيطرت خلالها فصائل الجيش الحر على عدة نقاط.

 

 

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 يناير، 2018 5:11:08 م - آخر تحديث بتاريخ : 22 يناير، 2018 8:25:05 م خبر عسكري تركيا
الخبر السابق
تنظيم "الدولة" يسيطر على أجزاء واسعة من حي الزين جنوب دمشق
الخبر التالي
مقتل مدرس وإصابة طفلين بانفجار عبوة ناسفة اسهتدفتهم في درعا