قتيلان وجرحى بقصف جوي وصاروخي على مدينة وقرية بإدلب

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 يناير، 2018 2:12:11 م خبر عسكري جريمة حرب

سمارت ــ إدلب

قتل مدنيان وجرح آخرون الجمعة، جراء قصف جوي يرجح أنه روسي وآخر مدفعي لقوات النظام على مدينة وقرية في محافظة إدلب، شمالي سوريا

 وقال ناشطون، إن طائرات حربية يعتقد أنها روسية شنت غارة على قرية الكنايس التابعة لناحية معرة النعمان (34 كم جنوب إدلب) ما أسفر عن مقتل مدنيين اثنين.

وقصفت قوات النظام المتمركزة في قرية جورين، مدينة جسر الشغور غرب إدلب بقذائف صاروخية، ما أسفر عن إصابة خمسة مدنيين بجروح متفاوتة نقلوا على إثرها إلى مشفى بالمنطقة.

كذلك تعرضت قرية الشيخ إدريس وأطراف مدينة سراقب شرقي محافظة إدلب، لقصف بقنابل "نابالم" من  طائرات حربية رجح ناشطون أنها روسية، ما أدى لنشوب حرائق خفيفة دون تسجيل إصابات.

وشنت طائرات حربية غارات بالصواريخ الفراغية أمس الخميس، إضافة لإلقاء الطائرات المروحة عدة براميل على قرية الغدفة جنوب إدلب، ما أسفر عن مقتل عنصر من "الشرطة الحرة"، ودمار في منازل المدنيين.

ووثق الدفاع المدني قبل أيام مقتل 225 مدنيا وجرح 547 آخرينأكثر من نصفهم أطفال ونساء، خلال 33 يوما على بدء حملة قوات النظام السوري العسكرية، حيث تعرضت المنطقة لنحو  620 غارة جوية، و 939 قذيفة مدفعية وصاروخ.

وتشهد محافظة إدلب حملة عسكريةلقوات النظام مدعومة بطائرات تابعة لروسيا، مكنتها من السيطرةعلى عشرات القرى، ما دعى فصائل الحر لإطلاق معركتين منفصلتينلصد تقدم الأولى، وخلفت الحملة عشرات القتلى والجرحىالمدنيين، وتدمير عدد من المراكز الحيويةالمدنية، إضافة إلى سيطرة النظام على مطار أبو الظهورالعسكري ونزوح الألافحسب احصائية للأمم المتحدة.

 
 

 

 


 

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 يناير، 2018 2:12:11 م خبر عسكري جريمة حرب
الخبر السابق
"قسد" تكشف عن مقتل 43 من عناصرها منذ بدء معركة عفرين
الخبر التالي
ناشطون في سوريا يؤيدون بيانا للمحافظات الجنوبية يرفض مؤتمر "سوتشي"