وقفتين لـ"الوطني الكردي" بالحسكة ضد العملية التركية في عفرين

تحرير حسن برهان, محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 يناير، 2018 2:53:12 م - آخر تحديث بتاريخ : 27 يناير، 2018 6:16:45 م خبر عسكريسياسي مظاهرة

تحديث بتاريخ 2018/01/27 17:12:19 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت-الحسكة

نظم "المجلس الوطني الكردي" أحد مكونات الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية السبت، وقفتين احتيجاجيتين في مدينتي القامشلي وعامودا بالحسكة شمالي شرقي سوريا، تنديدا بالعملية العسكرية التركية في منطقة عفرين بحلب شمالي البلاد.

وشارك نحو 100 شخص بالوقفة في مدينة عامودا رافعين لافتات جاء فيها "ندين العدوان التركي على عفرين" "نستنكر مشاركة ما يسمى الجيش الوطني السوري في العدوان على عفرين".

وكما نفّذ قرابة 500 شخص وقفة في مدينة القامشلي، حيث طالبت إحدى المشاركات إيفين حاجو الأمم المتحدة بالتدخل لوقف العملية العسكرية التركية من أجل سلامة المدنيين و"وحدة السوريين بجميع طوائفهم".

وبدوره قال عضو المكتب السياسي لـ"الحزب الديمقراطي الكردي في سوريا" محسن طاهر بتصريح إلى "سمارت" إن على تركيا بدء حماية حدودها من ولاية ديار بكر بحل المسألة الكردية هناك بطريقة سلمية، معتبرا أن العملية العسكرية التركية في عفرين ستساهم بتوغل "الجماعات الإرهابية مجددا بالمنطقة" وتدهور حياة ملايين المدنيين يقيمون في "مناطق آمنة"، على حد وصفه.

وهذه أولى الاحتجاجات "الوطني الكردي" تنديدا بالعملية التركية، وذلك بعد يومين من إصدار بيان دعا فيه للتظاهر وهاجم فيه الائتلاف (مقره تركيا) وموقفه المؤيد للعملية، وطالب تركيا بوقفها والانسحاب.

وأطلقت تركيا مع الجيش السوري الحر قبل ثمانية أيام معركة تحت اسم" غصن الزيتون" ضد "وحدات حماية الشعب" الكردية في عفرين.

وقال الائتلاف في وقت سابق لـ"سمارت"، إن "الوطني الكردي له موقف متمايز عن الائتلاف من مسألة عفرين، سواء بسبب ارتباطه بالشعب الكردي من جهة أو لاعتبارات حتى التكتيكية منها، في حين يرى الائتلاف أن ممارسات حزب الاتحاد الديمقراطي ممارسات إرهابية تحمل مشروعا ينال من وحدة سوريا".

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان, محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 يناير، 2018 2:53:12 م - آخر تحديث بتاريخ : 27 يناير، 2018 6:16:45 م خبر عسكريسياسي مظاهرة
الخبر السابق
وقفة تضامنية مع الغوطة الشرقية في قرية أورم الكبرى بحلب
الخبر التالي
الأمم المتحدة توافق على حضور مؤتمر "سوتشي"