انخفاض أسعار المحروقات شرق دير الزور بعد استخراج الأهالي للنفط

اعداد ميس نور الدين | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 4 فبراير، 2018 4:10:53 م خبر أعمال واقتصاد اقتصادي

سمارت - دير الزور

انخفضت أسعار المحروقات، في محافظة دير الزور شرقي سوريا، عقب تغاضي "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) عن استخراج الأهالي للنفط من  الآبار المنتشرة في المنطقة وبيعه.

وقال  مصدر محلي لـ"سمارت" إن "قسد" "غضت النظر" عن استخراج الأهالي للنفط من الآبار العشوائية  المنتشرة بكثافة في بادية القرى وبيعه، بسبب صعوبة تأهيلها وربطها بالحقول وتسهيلا للأهالي في تأمين الأموال إذ ساهم  ذلك بإنعاش الاقتصاد في منطقة شرق نهر الفرات.

وبلغ سعر برميل المازوت هذا الشتاء 14 ألف ليرة سورية، بعد أن كان سعره 35 ألف ليرة في شتاء العام الماضي، وفق المصدر.

وتحاول "سمارت" التواصل مع مسؤولين من "الإدارة الذاتية" الكردية للحصول على معلومات حول إدارة ملف النفط من قبلهم بعد السيطرة على مدن وبلدات شرق نهر الفرات.

وانخفضت أسعار المواد الغذائية بنسبة 200 بالمئة شرق دير الزور، في بلدات منطقة الميادين، عقب سيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) عليها والسماح للأهالي بالعودة لقراهم قبل نحو أسبوعين.

وأعلنت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) و"مجلس دير الزور العسكري"، يوم 9 أيلول 2017، بدء معركة "عاصفة الجزيرة" التي تهدف للسيطرة على ما تبقى من أراضي الجزيرة السورية وشرق نهر الفرات الخاضعة لسيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية".

الاخبار المتعلقة

اعداد ميس نور الدين | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 4 فبراير، 2018 4:10:53 م خبر أعمال واقتصاد اقتصادي
الخبر السابق
"الزنكي" توقف خلية لتهريب الأسلحة والذخائر إلى منطقة عفرين شمال حلب
الخبر التالي
السلطات التركية تلقي القبض على وزير إعلام تنظيم "الدولة"