الحكومة المؤقتة تصدر حزمة قرارات تقيد تصوير العمليات العسكرية في عفرين

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 فبراير، 2018 2:57:59 م خبر عسكري معركة عفرين

سمارت-تركيا

أصدرت وزارة الدفاع في الحكومة السورية المؤقتة حزمة قرارات الخميس، تقيد تصوير العمليات العسكرية في منطقة عفرين بحلب شمالي سوريا.

وقررت الوزارة في بيان حصلت "سمارت" على نسخة منه، تفعيل عمل الإعلام الحربي في "الجيش السوري الوطني"، وضبط أدائه من قبل غرفة عمليات "غصن الزيتون".

كما منعت الوزارة، حمل المقاتلين الهواتف النقالة والكاميرات الخاصة خلال العمليات العسكرية، إلا المخولين بذلك أصولا، كما حظرت تدوال الرسائل الصوتية عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

و دعت الوزارة في البيان، القادة لمرافقة المقاتلين وتزويدهم بالإرشادات ورفع المعنويات وترسيخ احترام القانون الدولي والإنساني، مشددة على تفعيل دور القضاء العسكري بمواجهة أي اساءة أخلاقية أو جنائية.

كذلك أمرت المقاتلين بارتداء الزي الرسمي للجيش الوطني، و"ترديد الأهازيج الوطنية حصرا".

كما طالبت الوزارة وسائل الإعلام بالحصول على موافقة رسمية من غرفة العمليات والحكومة المؤقتة للسماح لها بتغطية العمليات الحربية.

وبررت الوزارة قرارتها، بـ"الحفاظ على سمعة الجيش الوطني ودحض أي افتراءات".

وجاءت حزمة القرارات هذه بعد تدوال ناشطين مقاطع مصورة على مواقع التواصل الاجتماعي، قالوا إنها تظهر تمثيل مقاتلين من الجيش الحر بجثة مقاتلة من "وحدات حماية الشعب" الكردية في عفرين، ومقاطع أخرى قالوا إنها تظهر استيلاء الجيش الحر على دجاج من أحد المنازل.

ويشن الجيش الحر مدعوما بالجيش التركي عملية عسكرية في عفرين منذ 20 كانون الثاني الفائت، تحت اسم "غصن الزيتون" قالوا إنها ضد "الوحدات" الكردية، وسيطروا خلالها على عدد من القرى والجبال الاستراتيجية في ظل استمرار المواجهات.

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 8 فبراير، 2018 2:57:59 م خبر عسكري معركة عفرين
الخبر السابق
"محلي دوما": 71 قتيلا مدنيا بقصف النظام في الأسبوع الأول من شباط الحالي
الخبر التالي
28 قتيلا مدنيا بقصف مكثف على غوطة دمشق الشرقية 17 منهم في بلدة جسرين