ناشطون يطلقون حملة مناصرة إلكترونية بعنوان "أنقذوا الغوطة"

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 فبراير، 2018 7:30:19 م خبر اجتماعيفن وثقافة إعلام

​سمارت-ريف دمشق

​أطلق ناشطون، الأحد، حملة مناصرة إلكترونية بعنوان "أنقذوا الغوطة" لتسليط الضوء على الأوضاع بمدن وبلدات الغوطة الشرقية للعاصمة السورية دمشق، في ظل الحملة العسكرية الأخيرة لقوات النظام السوري وروسيا.

​وقال أحد الناشطين القائمين على الحملة، يلقب نفسه "أبو اليسر براء" في تصريح لـ"سمارت"، إن الهدف من "أنقذوا الغوطة" هو "إيقاذ العالم النائم والمتغافل عن الإرهاب الذي يمارسه نظام الأسد بحق المدنيين ومن خلفه الاحتلال الروسي بأبشع الجرائم بحق الإنسانية​".

​وأوضح "براء" الذي يرأس رابطة الإعلاميين في الغوطة الشرقية أن الحملة تتضمن تكثيف الضخ الإعلامي عبر مواقع التواصل الإجتماعي من منشورات وصور ومقاطع مصورة للأحداث في الغوطة الشرقية، عبر وسم واحد، إضافة إلى تنظيم وقفات احتجاجية.

​ولفت في ختام حديثه أن الحملة تأجل إطلاقها لـ"ظروف قاهرة" متوقعا بالوقت ذاته استجابة كبيرة ممن وصفهم "أحرار العالم".

​وتصعد قوات النظام من قصفها على مدن وبلدات الغوطة الشرقية منذ نهاية شهر كانون الأول من العام الفائت، في ظل تكثيف القصف على مدار الأيام الفائتة، ما أدى لمقتل وجرح مئات الأشخاص.

​وأوضح الدفاع المدني في الغوطة الشرقية، بتصريح سابق لـ"سمارت"،أن 234 مدنيا بينهم 66 طفل و42 امرأة قتلوا جراء القصف على الغوطة الشرقية في الفترة من 1 حتى 8 شباط الجاري، إضافة لجرح 581 آخرين بينهم 184 طفل و120 امرأة.

 

 

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 11 فبراير، 2018 7:30:19 م خبر اجتماعيفن وثقافة إعلام
الخبر السابق
قتلى وجرحى مدنيون بقصف على غوطة دمشق الشرقية
الخبر التالي
إصابة طفلة بقصف لـ"الوحدات" الكردية على بلدة شمال حلب