"الحر" وكتائب إسلامية يأسرون عناصر لتنظيم "الدولة" جنوب إدلب

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 12 فبراير، 2018 10:50:09 ص خبر عسكري تنظيم الدولة الإسلامية

سمارت ــ إدلب

أعلنت فصائل من الجيش السوري الحر وكتائب إسلامية الاثنين، أسر مجموعة كاملة لتنظيم "الدولة الإسلامية" أثناء محاولتهم التسلل إلى قرية الخوين التابعة لمنطقة معرة النعمان (38 كم جنوب إدلب) شمالي سوريا.

وبحسب مقطع مصور نشرته الفصائل والكتائب العاملة ضمن غرفة عمليات معركة "دحر الغزاة" على حسابها في "تويتر"، بلغ عدد الأسرى نحو ثمانية عناصر،  في حين لم تنشر أية معلومات إضافية عن المعارك هناك.

بدورها قالت وسيلة إعلام تابعة لـ"هيئة تحرير الشام"، إن عناصر الأخيرة استهدفوا بالأسلحة المتوسطة والثقيلة مجموعات تابعة لتنظيم "الدولة" كانت تحاول التقدم من قرية شم الهوى نحو نقاط "المرابطين" في قرية أرض الزرزور جنوب إدلب.

من جانبهم أشار ناشطون أن الاشتباكات بين فصائل وكتائب "دحر الغزاة" و"تحرير الشام" من جهة وتنظيم "الدولة" من جهة ثانية تتركز داخل قريتي الخوين والزرزور وعلى أطراف قرية أم الخلاخيل، في حين يصل عدد عناصر الأخير إلى 170 بحسب ما رصد الناشطون بالمنطقة.

وقتل ثلاثة عناصر من تنظيم "الدولة" ليل السبت - الأحد، واستسلم آخران، بعد مواجهات مع "تحرير الشام" على الأطراف الشرقية لقرية أم الخلاخيل جنوب إدلب.

وسيطر تنظيم "الدولة" ليل الخميس - الجمعة، على ثلاث قرى وبلدة في ناحية الحمرا(34 كم شمال شرق مدينة حماة)، بعد معارك "وهمية" مع قوات النظام السوري، ليصبح الطريق إلى ريف إدلب الجنوبي مفتوحا أمامه.

 
 

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 12 فبراير، 2018 10:50:09 ص خبر عسكري تنظيم الدولة الإسلامية
الخبر السابق
جريح بانفجار عبوة تستهدف حافلة على طريق السويداء - دمشق
الخبر التالي
قتلى وجرحى مدنيون بقصف ليلي للنظام على مدينة دوما شرق دمشق