ناشطون ينظمون وقفة شرق دمشق ضمن حملة "أنقذوا الغوطة"

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 13 فبراير، 2018 10:29:03 م خبر سياسياجتماعي حراك ثوري

سمارت-ريف دمشق

​نظم ناشطون وقفة الثلاثاء، ضمن حملة "أنقذوا الغوطة" احتجاجا على قصف قوات النظام السوري المكثف على الغوطة الشرقية للعاصمة السورية دمشق.

​ونظمت الوقفة في بلدة مسرابا بالغوطة الشرقية، شارك بها نائب رئيس الحكومة السورية المؤقتة ورئيس مجلس محافظة ريف دمشق ومسؤولين بالإدارة المحلية، رفع المشاركون خلالها لافتات جاء في بعضها: "الأسد الوجه الآخر لداعش"، "أوقفوا إرهاب الأسد" و "أين ضمير العالم؟ أين إنسانيتكم".

​وجاءت الوقفة في إطار فعاليات حملة "أنقذوا الغوطة" التي أطلقها ناشطون لتسليط الضوء على الأوضاع بمدن وبلدات الغوطة الشرقية في ظل الحملة العسكرية الأخيرة.

​وتزامنت الوقفة مع نداء وجهته الحكومة المؤقتة ومجلس المحافظة، إلى الحاضرين في الجلسة القادمة لمجلس الأمن حول مناقشة الأوضاع الإنسانية في سوريا، والمقرر عقدها خلال الأسبوع الحالي، ومطالبتهم باتخاذ الإجراءات لوقف القصف على الغوطة.

وتصعد قوات النظام من قصفها على مدن وبلدات الغوطة الشرقية منذ نهاية شهر كانون الأول من العام الفائت، في ظل تكثيف القصف على مدار الأيام الفائتة، ما أدى لمقتل وجرح مئات الأشخاص.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 13 فبراير، 2018 10:29:03 م خبر سياسياجتماعي حراك ثوري
الخبر السابق
الإدارة المحلية في غوطة دمشق الشرقية توجه نداء لمجلس الأمن (فيديو)
الخبر التالي
قتلى وجرحى مدنيون بقصف لقوات النظام على مدينة دوما