قتيل وخمسة جرحى من الدفاع المدني بقصف روسي جنوب إدلب

تحرير حسن برهان, أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 15 فبراير، 2018 12:39:25 م - آخر تحديث بتاريخ : 15 فبراير، 2018 10:26:40 م خبر عسكري عدوان روسي

تحديث بتاريخ 2018/02/15 21:23:30 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت - إدلب

قتل عنصر من منظمة الدفاع المدني السوري وجرح خمسة آخرون الخميس، بقصف صاروخي روسي من بوراج حربية في البحر المتوسط استهدفت قرية ترملا جنوب إدلب شمالي سوريا.

وقال ناشطون محليون لـ"سمارت" إن الصاروخ الروسي استهدف فريق الدفاع المدني أثناء محاولته الوصول إلى مكان غارات جوية لطائرات حربية روسية تبين لاحقا أنها استهدفت مقرات عسكرية في القرية.

وذكر الدفاع المدني على صفحته في "فيسبوك"، مقتل أحد كوادره وجرح باقي الفريق الذي كان يعمل في قرية ترملا نتيجة غارة من الطائرات الروسية.

كذلك جرح خمسة مدنيين بينهم امرأة ودمرت ثلاثة منازل سكنية بقصف يعتقد أنه لطائرات حربية روسية علىقرية الموزرة جنوب إدلب، كما أصيب طفل ورجل بجروح متوسطة بقصف مماثل على بلدة كنصفرة.

وقتل وجرح 16 مدنيا بينهم أطفال الأربعاء، وخرج مشفى عن الخدمة بقصف جوي يرجح أنه روسي على بلدات ومدن في ناحية كفرنبل جنوب إدلب.

وشهدت محافظة إدلب قبل أيام تصعيدا بالقصف الجوي والمدفعي والصاروخي للنظام وروسيا، ما أسفر عن مقتل وجرح مئات المدنيين وإصابة آخرين بحالات اختناق نتيجة استخدام قوات النظام لغاز الكلور السام في مدينة سراقب، فضلا عن الدمار الذي لحق الممتلكات العامة والخاصة والبنى التحتية، إضافةلخروج مشافونقاط طبية عن الخدمة، حيث انخفضت وتيرة القصف في الأيام الأربعة الماضية.

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان, أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 15 فبراير، 2018 12:39:25 م - آخر تحديث بتاريخ : 15 فبراير، 2018 10:26:40 م خبر عسكري عدوان روسي
الخبر السابق
افتتاح صالة لتوزيع الألبسة في مدينة الباب تستهدف ثمانية آلاف شخص شهريا
الخبر التالي
اتفاق على تأمين طريق في درعا بعد إضراب لسائقي شاحنات