تقديم مشروع قرار معدل بمجلس الأمن حول هدنة لثلاثين يوما في سوريا

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 فبراير، 2018 2:27:09 م خبر دوليعسكريسياسي مجلس الأمن

​سمارت-فرنسا

​قدمت الكويت والسويد نسخة مشروع قرار معدل على أعضاء مجلس الأمن الدولي، حول هدنة لثلاثين يوما في سوريا، حسب ما نقلت وكالة الأنباء الفرنسية (أ.ف.ب).

​وقالت الوكالة الجمعة، إن نسخة نص المشروع التي اطلعت عليها، تتضمن وقفا لإطلاق النار يبدأ بعد 72 ساعة من اعتماد مجلس الأمن النص، ويبدأ تسليم مساعدات غذائية وطبية عاجلة للمناطق المحاصرة، بعد 48 ساعة من سريان وقف إطلاق النار.

​وجاء في النص أن على كافة الأطراف رفع الحصار عن كل المناطق بما فيها غوطة دمشق الشرقية ومخيم اليرموك جنوب العاصمة (المحاصرتين من قوات النظام السوري)، وبلدتي كفريا والفوعة بإدلب( تحاصرها "هيئة تحرير الشام" وفصائل أخرى)، والسماح بإجلاء من يرغبون بالمغادرة.

​ولا يشمل نص المشروع مناطق سيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية" و "هيئة تحرير الشام".

​وأشارت الوكالة الفرنسية أنه من المرتقب إجراء تصويت في مجلس الأمن حول نص المشروع الأسبوع المقبل، ذلك بعد إخفاق المجلس بتبني مشروع قرار سابق في التاسع من الشهر الحالي.

وقال مندوب السويد الدائم في الأمم المتدة أولوف سكوغ للصحفيين الأسبوع الماضي، إن بلاده دعت بالتنسيق مع الكويت لعقد هذه الجلسة، التي تهدف "إلى بحث سبل معالجة العنف المتصاعد في عدة مناطق بجميع أنحاء سورية وعواقبه الوخيمة على الوضع الإنساني الحرج بالفعل".​

وسبق أن قالت الأمم المتحدة إن موافقة حكومة النظام السوري على إدخال قوافل المساعدات الإنسانية بلغت "أدنى مستوياتها" منذ إعلان تشكيل قوة مهام إنسانية في العام 2015.

وتكثف قوات النظام بمساندة الطائرات الروسية قصفها لمدن وبلدات الغوطة الشرقية، منذ نهاية كانون الأول الفائت، ما أسفر عن مقتل 234 مدنيا بينهم 66 طفل و42 امرأة، خلال الفترة من 1 حتى 8 شباط الجاري، إضافة لجرح 581 آخرين، في ظل قصف على مدن وبلدات في إدلب.

 

 

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 16 فبراير، 2018 2:27:09 م خبر دوليعسكريسياسي مجلس الأمن
الخبر السابق
مقتل مدني برصاص قناصة النظام في مدينة الرستن بحمص
الخبر التالي
جهات دولية تتواصل مع "جيش الإسلام" لدخول الغوطة الشرقية والتحقيق باستخدام النظام للكيماوي