"الحر" يسيطر على قرى بعفرين ويفتح طريقا بين ناحية بلبل واعزاز

اعداد أيهم ناصيف | تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 فبراير، 2018 1:29:26 م - آخر تحديث بتاريخ : 20 فبراير، 2018 8:24:27 م خبر عسكري معركة عفرين

تحديث بتاريخ 2018/02/20 19:20:56 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت - حلب

سيطرت فصائل الجيش السوري الحر والجيش التركي الثلاثاء، على قرى جديدة في منطقة عفرين شمال حلب شمالي سوريا، بعد مواجهات مع "قوات سوريا الديموقراطية" (قسد) التي تشكل "وحدات حماية الشعب" الكردية عمودها الفقري، وبذلك فتحت طريقا بين ناحية بلبل ومنطقة اعزاز.

وقالت فصائل "الحر" المشاركة بعملية "غصن الزيتون" في بيان على حسابها بموقع "تويتر"، إنها سيطرت على بلدة دير صوان وقرى الزيتونة والجميلة وعرب ويران والتلال المحيطة بها، في ناحية شران شمال شرق عفرين، بعد معارك مع "الوحدات" الكردية ، وفتحت طريقا ما بين ناحية بلبل شمال عفرين ومنطقة اعزاز.

كذلك أعلنت فصائل "الحر" سيطرتها على قرى مروانة الفوقاني والتحتاني وقلكي وهلكجة، في ناحية جنديرس غرب عفرين، وعلى قرية الدفلة في ناحية راجو، خلال معاركها مع "الوحدات" الكردية.

وسيطرت فصائل "الحر" أيضا على قرى اوكانلي وشرقنلي وصوراني وحياني وتلتيهما، في ناحية بلبل شمال عفرين، بحسب البيان.

وأعلنت فصائل "الحر" أمس، سيطرتها على قرى يكي دام وشلتاح ومرسوية التابعة لناحية شران شمال شرق عفرين، كما سيطرت على قلعة "النبي هوري" و"الجسر الروماني" والتلال المحيطة بهما في نفس المنطقة.

وبدأت قوات النظام السوري أمس، تحضير عناصر يتبعون لميليشيات "شعبية" تابعة لها بهدف الدخول إلى مدينة عفرين، بموجب اتفاق مع "حزب الاتحاد الديموقراطي" الكردي(PYD).

وبدأ الجيش التركي مع فصائل من الجيش الحر يوم 21 كانون الثاني ، أول هجوم عسكري بري ضمن عملية أطلق عليها اسم "غصن الزيتون" في منطقة عفرين الخاضعة لسيطرة "قسد"، حيث سيطروا على عدة قرى وتلال استراتيجية في ظل استمرار المواجهات.

الاخبار المتعلقة

اعداد أيهم ناصيف | تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 فبراير، 2018 1:29:26 م - آخر تحديث بتاريخ : 20 فبراير، 2018 8:24:27 م خبر عسكري معركة عفرين
الخبر السابق
تشكيل "هيئة سياسية" في شمال حمص
الخبر التالي
دورة تدريبية أولى من نوعها لإعلاميي المجالس المحلية في محافظة درعا