"صحة دمشق وريفها": خروج مشاف عن الخدمة واستهداف متعمد للبنية الطبية بالغوطة الشرقية

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 فبراير، 2018 11:27:43 م خبر عسكريأعمال واقتصاد جريمة حرب

​سمارت-ريف دمشق

​قالت "مديرية الصحة في دمشق وريفها" التابعة للحكومة السورية المؤقتة، الثلاثاء، إن مشاف خرجت عن الخدمة نتيجة القصف المكثف على مدن وبلدات غوطة دمشق الشرقية، من خلال تعمد باستهداف البنية الطبية وسيارات الإسعاف.

​وأوضحت المديرية في بيان عبر صفحتها الرسمية في "فيسبوك" أن عدة مشاف استهدفت بالغوطة الشرقية ما أدى لمقتل أحد كوادرها الطبية وخروج بعضها عن الخدمة، في ظل نقص المواد الطبية بسبب الحصار المفروض منذ سنوات وعدم دخول الأدوية مع القوافل الأممية مؤخرا.

​وذكر ناشطون محليون قبل ساعات أن مشفى "دار الشفاء" في بلدة حمورية خرج عن الخدمة بشكل نهائي، نتيجة استهدافه والأحياء السكنية بثلاثة براميل متفجرة.

وقتل 112 مدنيا وجرح عشرات آخرون نتيجة قصف مكثف متواصل بمختلف أنواع الأسلحة لقوات النظام على مدن وبلدات الغوطة الشرقية، كما قتل 98 آخرون أمس الاثنين، ذلك في قصف متواصل لليوم الثالث على التوالي.

 

 

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 20 فبراير، 2018 11:27:43 م خبر عسكريأعمال واقتصاد جريمة حرب
الخبر السابق
بدء عملة تبادل الجرحى بين "تحرير الشام" وقوات النظام شمال حماة
الخبر التالي
"دار العدل" تعدم مدانين بجريمة قتل في درعا