"هيئة التفاوض": على روسيا التوقف عن أخد مجلس الأمن رهينة لحماية الإجرام

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 فبراير، 2018 3:52:30 م خبر سياسي الهيئة العليا للمفاوضات

​سمارت-فرنسا

​قالت هيئة التفاوض لقوى الثورة والمعارضة السورية، الخميس، إن على روسيا أن تتوقف عن أخذ مجلس الأمن رهينة لحماية الإجرام في سوريا.

​ونقل الحساب الرسمي للهيئة في "تويتر" تصريحا للناطق الرسمي باسمها، يحيى العريضي قال فيه: "صحيح أن روسيا تبادر إلى عقد جلسة لمجلس الأمن لمناقشة القضية السورية، ولكن ذلك يجب ألا يكون كحركة استباقية لإجهاض موقف ردعي فاعل للمجلس".

كذلك قال رئيس "هيئة التفاوض" نصر الحريري عبر حسابه الرسمي في "تويتر": "أي مبادرة تتجاهل القضية المسببة للمذبحة في الغوطة الشرقية وتقضي بإخراج الأهالي من منازلهم هي عمليات تهجير قسري ومخالفة للقوانين الدولية باعتبارها جريمة حرب".

وأضاف: "الحلول الدولية المقترحة حول وقف الإبادة في الغوطة، تدل على عدم وجود رغبة حقيقية في إنهاء ما يحصل في سوريا إلى الأبد، إضافة إلى التساهل بمصير المدنيين".

وتتوالى ردود الفعل الرسمية والأهلية المحلية تنديدا بالتصعيد العسكري لقوات النظام وروسيا في الغوطة الشرقية، مثل ​مطالبة الإدارة المحلية في محافظتي درعا والقنيطرة، بالضغط دوليا لوقف التصعيد، إضافة لخروج وقفات ومظاهرات في مدن وبلدات عدة في سوريا.

وقالت مديرية الصحة "الحرة" في دمشق وريفها إن 291 مدنيا قتلواخلال 72 ساعة فقط، جراء القصف المكثف على الغوطة الشرقية.​

وتصعد قوات النظام من عمليتها العسكرية في الغوطة الشرقية منذ نهاية شهر كانون الأول من العام الفائت، ما أدى لمقتل وجرح مئات الأشخاص، بينهم 234 مدنيا بينهم 66 طفل و42 امرأة فقط قتلوا نتيجة القصف في الفترة من 1 حتى 8 شباط الجاري.

 

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد الحاج 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 فبراير، 2018 3:52:30 م خبر سياسي الهيئة العليا للمفاوضات
الخبر السابق
الإدارة المحلية في حماة تدعو للتظاهر غدا الجمعة تضامنا مع الغوطة الشرقية
الخبر التالي
تأهيل مدرسة في مدينة نوى بدرعا بتكلفة 67 ألف دولار أمريكي