الاقتتال بين "تحرير سوريا" و"تحرير الشام" يقطع أوصال جنوب إدلب

اعداد عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 فبراير، 2018 10:42:21 م خبر عسكري هيئة تحرير الشام

سمارت - إدلب

تسبب الاقتتال بين "هيئة تحرير الشام" و"جبهة تحرير سوريا" بتقطيع أوصال جنوب إدلب شمالي سوريا، وإغلاق الطرقات بين بلداتها، الأمر الذي قيد تحرك المدنيين مع خطورة تعرضهم لإطلاق نار وسط عمليات القنص المتبادل بين الطرفين.

وقالت مصادر محلية لـ"سمارت" الجمعة، إن جميع الطرق التي تصل مدينة أريحا بقرى جبل الزاوية مغلقة بسواتر ترابية من قبل "تحرير سوريا" و"تحرير الشام"، إضافة إلى انقطاع شبه كامل لطرق مدينتي كفرنبل ومعرة النعمان، وقرى البارة، مرعيان، الرامي، البارة، حزارين، معرة حرمة" نتيجة الاشتباكات بين الطرفين.

وقطع أهالي قرية أورم الجوز طرق القرية لمنع مرور الطرفين، وفي محاولة منهم لتجنيب القرية الاقتتال الحاصل بالمنطقة.

ولفت المصادر أن الأهالي يجبرون على السير على هذه الطرقات وسط مخاطر إطلاق النار المتبادل بين الأطراف المتقاتلة، مشيرين أن جميع الطرق تشهد اشتباكات وحالات قنص متبادلة بين عناصر "تحرير سوريا" و"تحرير الشام".

وتشهد أرياف حلب وإدلب منذ أيام اشتباكات بين الطرفين أسفرت عن إصابات بين المدنيين، وسط تقدم لـ "جبهة تحرير سوريا" في محافظة إدلب، وتبادل للسيطرة على مواقع في ريف حلب الغربي.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 فبراير، 2018 10:42:21 م خبر عسكري هيئة تحرير الشام
الخبر السابق
قصف مدفعي وصاروخي لـ"دحر الغزاة" على مواقع النظام بحماة واللاذقية
الخبر التالي
"الائتلاف": روسيا و"الأسد" وإيران يقومون بإبادة جماعية ممنهجة بغوطة دمشق الشرقية