"الحر" يتقدم شمال غرب عفرين ويقترب من السيطرة على كامل الشريط الحدودي

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 فبراير، 2018 9:59:07 ص خبر عسكري معركة عفرين

سمارت - حلب

سيطرت فصائل الجيش السوري الحر المشاركة إلى جانب الجيش التركي في عملية "غصن الزيتون" صباح الأحد، على قرى جديدة قرب بلدة ميدان إكبس الملاصقة للحدود السورية - التركية شمال غرب عفرين (43 كم شمال مدينة حلب) شمالي سوريا، باشتباكات مع ميليشيا "وحدات حماية الشعب" الكردية.

وقالت فصائل "غصن الزيتون" في بيان نشر على حسابها الرسمي على "تويتر" إنها سيطرت على قرى سمالك وشيخ محمدلي وبلكلي وكوندا دودو، الواقعة على محور العمليات عند بلدة ميدان اكبس في ريف عفرين الشمالي الغربي، بعد معارك مع ميليشيا "الوحدات الكردية".

من جهته، أعلن "فيلق الشام" التابع لـ "الحر" والمشارك في العملية، إنه سيطر على قريتي مسكوتة وسملكان التابعتين لناحية راجو أيضا، بمعارك مماثلة.

وبسيطرة "الحر" على هذه القرى يصبح قريبا من قطع طريق "الوحدات" باتجاه بلدة ميدان إكبس الحدودية مع تركيا، إضافة لاقترابه من وصل مناطق سيطرته بين ناحية بلبل شمال عفرين وناحية راجو غربها، ليبقى أمامه بعدها منطقة يقدر عرضها بنحو 8 كم في ناحية الشيخ حديد ليحكم سيطرته على الشريط الحدودي بالكامل.

وبدأ الجيش التركي مع فصائل من الجيش الحر يوم 21 كانون الثاني ، أول هجوم عسكري بري ضمن عملية أطلق عليها اسم "غصن الزيتون" في منطقة عفرين الخاضعة لسيطرة "قسد"، حيث سيطروا على عدة قرى وتلال استراتيجية في ظل استمرار المواجهات.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 فبراير، 2018 9:59:07 ص خبر عسكري معركة عفرين
الخبر السابق
"جيش الإسلام" و"فيلق الرحمن" يعلنان إلتزامهما الكامل بهدنة الـ30 يوما في سوريا
الخبر التالي
توقيف الرئيس السابق لـ "الاتحاد الديموقراطي" الكردي صالح مسلم في التشيك