"الإدارة الذاتية" وهيئات سياسية كردية تدين توقيف التشيك لـ"صالح مسلم"

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 فبراير، 2018 8:28:30 م خبر سياسي وحدات حماية الشعب الكردية

سمارت ــ تركيا 

أدانت "الإدارة الذاتية" الكردية وهيئات سياسية كردية الأحد، إلقاء القبض على الرئيس السابق لـ "حزب الاتحاد الديموقراطي الكردي" (PYD) "صالح مسلم" في جمهورية التشيك.

وقالت وكالة "الأناضول" الرسمية للأنباء وصحيفة "ديلي صباح" التركية في وقت سابق اليوم، إن "مسلم" اعتقل في العاصمة التشيكية براغ، دون تحديد سبب توقيفه، وما إذا كان لتركيا علاقة بذلك.

واتهم  الرئيس المشترك لـ"هيئة العلاقات الخارجية" في "الإدارة الذاتية"، عبد الكريم عمر، بتصريح لـ"سمارت"، المخابرات التركية ضغطت على السلطات التشيكية لاعتقال صالح مسلم، معتبرا ذلك "أمر منافي لجميع القوانين والأعراف الدولية"، كما أضاف أن "الإدارة الذاتية" ستسعى للضغط على التشييك من أجل الإفراج عن "مسلم" في أقرب وقت ممكن.

بدورها استنكرت "الهيئة التنفيذية" في "حركة المجتمع الديمراطي" في بيان اطلعت "سمارت" عليه، توقيف "مسلم" الذي يشغل عضو لجنة العلاقات فيها، محملة التشييك مسؤولية اعتقاله.

وجاء في البيان أن "الاعتقال جاء بالتزامن مع إصدار مجلس الأمن قرار وقف الأعمال القتالية في سوريا، (..) وهذا يؤكد على أن تركيا تسعى وتستمر في حربها ولا تعترف بأي قرار دولي".

ووجهت الحركة نداءا إلى المنظمات المدنية والحقوقية والأمم المتحدة إلى إبداء موقفها من هذه الحادثة كما دعت "الأكراد" للتظاهروالتنديد و"القيام بفعالياتهم دون توقف".

من جانبه طالب "مجلس سوريا الديمقراطية"، المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الإنسان بالضغط على الحكومة التشيكية للحفاظ على سلامة "مسلم" وإطلاق سراحه فورا، معتبرا أن اعتقال الأخير "سيؤثر على الأمن والاستقرار في سوريا".

وكانت السلطات التركية أصدرت في تشرين الثاني عام 2016 مذكرة توقيف بحق "مسلم" و47 شخصا آخرين للاشتباه بعلاقتهم باعتداء ارتكب في العاصمة التركية أنقرة في شباط السابق، وأسفر عن سقوط نحو 30 قتيلا، حيث اتهمت السلطات التركية "حزب الاتحاد الديموقراطي" بالتخطيط للاعتداء.

وانتخب صالح مسلم رئيسا لـ "الاتحاد الديموقراطي" الكردي في أيلول عام 2010، وبقي في منصبه حتى شهر أيلول عام 2017، حيث انتخب الحزب كلا من شاهوز الحسن وعائشة حسو رئيسين مشتركينله.

ويهيمن "الاتحاد الديمقراطي" الجناح السياسي لـ"وحدات حماية الشعب" الكردية، على "الإدارة الذاتية" شمالي وشمالي شرقي البلاد، وتعتبره تركيا امتدادا لـ"حزب العمال الكردستاني" المصنف على قائمة "الإرهاب".

 
 

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 فبراير، 2018 8:28:30 م خبر سياسي وحدات حماية الشعب الكردية
الخبر السابق
40 قتيلا وجريحا من قوات النظام بمحاولة اقتحام فاشلة عند مدينة حرستا شرق دمشق
الخبر التالي
تركيا: قرار مجلس الأمن حول الهدنة في سوريا لن يؤثر على معركة "عفرين"