اجتماع في مدينة سراقب لتحييدها عن الاقتتال الدائر شمالي سوريا

اعداد عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 فبراير، 2018 11:10:04 م خبر عسكرياجتماعي هيئة تحرير الشام

سمارت - إدلب

اجتمعت الهيئات والمؤسسات المدنية في مدينة سراقب (16 كم شرق مدينة إدلب) شمالي سوريا، الأحد، لبحث الاجراءات اللازمة لتحييد المدينة عن الاقتتال الحاصل بين "هيئة تحرير الشام" و"جبهة تحرير سوريا".

وقال أحد المشاركين في الاجتماع تصريح إلى "سمارت" إن المجتمعين شكلوا لجنة مدنية مؤلفة من تسعة أشخاص لتمثيل جميع الهيئات والمؤسسات وأهالي المدينة، لافتا أن اللجنة ستسعى لتنفيذ مطالب الأهالي بتحييد المدينة عن الاقتتال الحاصل بالمنطقة، إذ حضر الاجتماع عدد من الأهالي والقادة العسكريين ومدراء المؤسسات المدنية.

كذلك أصدر المجتمعون بيانا اطلعت عليه "سمارت" يطالب بتشكيل "مجلس عسكري" للمدينة وتسلمه الأمور الأمنية والعسكرية فيها، ومنعه مرور الأرتال العسكرية أو الاشتباك في المدينة.

وأشار البيان إلى ضرورة تشكيل "مجلس مدني ثوري" يمثل المدينة ويفاوض باسم أهلها، لافتا أنه لا يوجد مانع من تواجد أي شخص ينتمي لأحد الاطراف المتقاتلة لكن بصفة مدنية ودون حمله لسلاحه.

وأردف اللجنة المدنية المشكلة حديثا في بيان وصلت نسخة منه لـ"سمارت" أنه ستعقد غدا الاثنين جلسة ثانية مع "تحرير الشام" و"تحرير سوريا" لتقديم طلب الأهالي بتحيد المدينة عن الاقتتال.

وسبق أن دعا المجلس المحلي في سراقب في بيان اطلعت عليه "سمارت" الأهالي للنزول إلى الشوارع ومحاولة الحفاظ على المدينة في حال لم تستجب الفصائل لطلب تحيدها عن الاقتتال الدائر في المنطقة.

وتشهد أرياف حلب وإدلب منذ أيام اشتباكات بين الطرفين أسفرت عن قتلى وجرحى المدنيين، إضافة لقطع الطرقات وشل الحركة المرورية والتجارية، وسط تقدم لـ "جبهة تحرير سوريا"في محافظة إدلب، وتبادل للسيطرةعلى مواقع في ريف حلب الغربي.

الاخبار المتعلقة

اعداد عبد الله الدرويش 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 فبراير، 2018 11:10:04 م خبر عسكرياجتماعي هيئة تحرير الشام
الخبر السابق
كتيبة إسلامية أوزبكية تعلن التزامها الحياد بالاقتتال الدائر شمالي سوريا
الخبر التالي
"الحر" يعلن مقتل عناصر لقوات النظام بالهجوم على موقعهم شمال درعا