"صحة دمشق وريفها": النقاط الطبية استقبلت قتيلا و18 مصابا بحالات اختناق شرق دمشق

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 فبراير، 2018 10:46:57 ص خبر عسكري الكيماوي

سمارت ــ ريف دمشق

قالت مديرية صحة دمشق وريفها "الحرة"، إن نقاط طبية في الغوطة الشرقية للعاصمة السورية دمشق، استقبلت مساء أمس الأحد، طفلا قتيلا و18 حالة اختناق أصيبوا بأعراض مرجح أنه تكون ناجمة عن استنشاق غاز "الكلور" السام.

وأضافت المديرية في بيان أصدرته ليل الأحد - الاثنين، أن الحالات وقعت في بلدة الشيفونية، وظهرت عليها أعراض "زلة تنفسية، تخريش شديد في الأغشية المخاطية والعيون، هياج، دوار"، مرجحة أن تكون استنشقت غاز "الكلور"، لكون رائحته واضحة بشدة في المنطقة بعد الانفجار، إضافة لشهادات أهالي المنطقة وسائقي سيارات الإسعاف والمصابين الذين كانت تنبعث منهم رائحة "الكلور".

وأوضحت المديرية أن النقاط الطبية قدمت العلاج اللازم للحالات، لافتة لوضع طفل يبلغ من العمر أربعة أشهر على التهوية الآلية.

وأكدت المديرية التابعة للحكومة السورية المؤقتة، أنها تعمل على متابعة الحادثة، وستنشر لاحقا معلومات كافية عن الأمر بعد التحقق منه بشكل كامل.

وقال الدفاع المدني وناشطون، إن طفلة قتلت وأصيب مدنيون ومتطوعان بفرق الدفاع المدني، نتيجة قصف لقوات النظام بصواريخ تحمل غاز "الكلور" السام على الشيفونية الواقعة تحت سيطرة "جيش الإسلام".

​​وجاء ذلك بعد ساعات من مقتل 24 مدنيا نتيجة قصف متواصل لقوات النظام وروسيا على غوطة دمشق الشرقية، خلال أقل من 24 ساعة على اعتماد قرار مجلس الأمن الدولي حول هدنة لمدة ثلاثين يوما في سوريا.

وكانت الدول الأعضاء بمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة دعت، ليلة السبت - الأحد، للضغط على النظام السوري من أجل تطبيق القرار الأممي 2401، الذي نال موافقتها بالإجماع، إلا أنها لم تحدد موعد سريانه.

 
 

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 فبراير، 2018 10:46:57 ص خبر عسكري الكيماوي
الخبر السابق
"الحر" يفتح طريقا عسكريا بين بلدتي بلبل وراجو بمنطقة عفرين
الخبر التالي
"تحرير سوريا": قصف "تحرير الشام" لبلدات حلب وإدلب حول الأمر إلى ثورة شعبية ضدها (فيديو)