"تحرير الشام" تحاصر وتقصف بلدة حزانو شمال إدلب

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 فبراير، 2018 11:29:41 ص - آخر تحديث بتاريخ : 26 فبراير، 2018 4:17:01 م خبر عسكرياجتماعي هيئة تحرير الشام

تحديث بتاريخ 2018/02/26 15:13:02 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت - إدلب

حاصرت "هيئة تحرير الشام" بلدة حزانو (20 كم شمال مدينة إدلب) شمالي سوريا، ليلة الأحد – الاثنين، وسط قصف مدفعي عليها ما تسبب بمقتل ستة مدنيين.

وقال ناشطون محليون لـ"سمارت" إن التصعيد من قبل "تحرير الشام" ضد البلدة جاء بعد وقوف الأهالي بوجه رتل عسكري أراد دخولها للتوجه إلى بلدة كفريحمول بعد يوم من اتفاق على تحييد المدينة عن الاقتتال بين الكتائب الإسلامية.

وتداول ناشطون مقاطع صوتية لاستغاثات المدنيين داخل البلدة بينهم نساء لحمايتهم من هجوم "تحرير سوريا".

وبدورها أشارت "جبهة تحرير سوريا" التي تخوض الاقتتال ضد "تحرير الشام" أنها منعت دخول رتل الأخيرة إلى حزانو ودمرت لها عدد من الآليات بمساعدة الأهالي.

وكانت وسائل إعلام "تحرير الشام" نقلت عن قيادي فيها شكره لأهالي بلدة حزانو على موافقتهم على طلبها بتحييد المدينة عن الاقتتال مع "تحرير سوريا" والأعمال العسكرية.

وتشهد أرياف حلب وإدلب منذ أيام اشتباكات بين "تحرير سوريا" و"تحرير الشام" أسفرت عن قتلى وجرحىمدنيين، إضافةإلى قطع الطرقاتوشل الحركة المرورية والتجارية، وسط تقدمللأولى في محافظة إدلب، وتبادل للسيطرةعلى مواقع في ريف حلب الغربي.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 فبراير، 2018 11:29:41 ص - آخر تحديث بتاريخ : 26 فبراير، 2018 4:17:01 م خبر عسكرياجتماعي هيئة تحرير الشام
الخبر السابق
"تحرير الشام" تقطع خدمة الإنترنت عن مدن وبلدات بإدلب
الخبر التالي
روسيا: هدنة لخمس ساعات يوميا في غوطة دمشق الشرقية وفتح معابر لـ"إخراج المدنيين"