مظاهرات في مدن وبلدات بإدلب ضد تحرير الشام" والأخيرة تطلق النار لتفريقها

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 فبراير، 2018 12:15:26 م خبر سياسياجتماعي حراك ثوري

سمارت - إدلب

تظاهر مئات المدنيين بمدن وبلدات في محافظة إدلب شمالي سوريا، ليل الأحد – الاثنين، ضد "هيئة تحرير الشام" وللمطالبة بوقف حصارها وقصفها لبلدة حزانو بالريف الشمالي، فيما أطلقت الأخيرة رصاص حي بالهواء لتفريق بعضها.

كانت "تحرير الشام" حاصرت بلدة حزانو الليلة الماضية، وسط قصف مدفعي عليها، بعد منع الأهالي دخول رتل عسكري للأولى بموجب اتفاق لتحييدها عن الاقتتال مع "جبهة تحرير سوريا".

وقال ناشطون محليون رفضوا الكشف عن أسمائهم لأسباب أمنية بتصريحات إلى "سمارت" إن أكثر من خمسين مدنيا تظاهروا في مدينة إدلب ضد "تحرير الشام" وللمطالبة بـ"إسقاط" زعيمها الملقب "أبو محمد الجولاني"، حيث قامت الأخيرة بإطلاق النار لتفريقها.

ولفت الناشطون أن مظاهرة خرجت ببلدة معرة مصرين (11 كم شمال مدينة إدلب) شارك فيها حوالي مئة مدني سيرا على الأقدام إضافة إلى أخرى بالسيارات، ورفعت نفس المطالب.

كما تظاهر قرابة 150 شخص في مدينة معرة النعمان (32 كم جنوب مدينة إدلب) للتضامن مع بلدة حزانو في وجه التصعيد العسكري لـ"تحرير الشام" في حزانو، مطالبين بـ"إسقاط الجولاني" ووقف الاقتتال بين الكتائب الإسلامية.

وجالت مظاهرة على الدراجات النارية وبالسيارات بلدة كفروما ترفع شعارات تضامنية مع بلدة حزانو والغوطة الشرقية للعاصمة السورية دمشق التي تشهد عملية عسكرية لقوات النظام السوري وسط قصف مكثف من الطائرات الحربية التابعة لروسيا والنظام ما تسبب بمقتل وجرح مئات المدنيين.

وخرج ثلاثون شابا في مدينة كفرنبل (36 كم جنوب مدينة إدلب) لذات المطالب إضافة إلى خروج "تحرير الشام" منها.

وتشهد أرياف حلب وإدلب منذ أيام اشتباكات بين "تحرير سوريا" و"تحرير الشام" أسفرت عن قتلى وجرحىمدنيين، إضافةإلى قطع الطرقاتوشل الحركة المرورية والتجارية، وسط تقدمللأولى في محافظة إدلب، وتبادل للسيطرةعلى مواقع في ريف حلب الغربي.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 فبراير، 2018 12:15:26 م خبر سياسياجتماعي حراك ثوري
الخبر السابق
"تحرير سوريا": قصف "تحرير الشام" لبلدات حلب وإدلب حول الأمر إلى ثورة شعبية ضدها (فيديو)
الخبر التالي
النظام يواصل خرق الهدنة بغوطة دمشق ويقتل 7 مدنيين ويجرح آخرين