الأمين العام للأمم المتحدة يدعو لوقف "الجحيم" بغوطة دمشق الشرقية

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 فبراير، 2018 1:40:20 م خبر دوليعسكريسياسي الأمم المتحدة

سمارت ــ تركيا

دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس الاثنين، لوقف ما أسماه "الجحيم" في الغوطة الشرقية للعاصمة السورية دمشق، مطالبا "الأطراف المتحاربة" بتنفيذ وقف إطلاق النار لمدة 30 يوما.

وقال "غوتيرس" في افتتاح الجلسة السنوية الرئيسية لمجلس حقوق الإنسان في جنيف، إن وكالات الإغاثة التابعة للأمم المتحدة مستعدة لتوصيل المساعدات الإنسانية وإجلاء المصابين  من الغوطة الشرقية والتي يعيش فيها 400 ألف شخص تحت الحصار، بحسب وكالة "رويترز".

وأضاف الأمين العام: "ليس بوسع الغوطة الشرقية الانتظار،  حان الوقت لوقف هذا الجحيم على الأرض".

من جانبه قال مفوض حقوق الإنسان في الأمم المتحدة، الأمير زيد بن رعد الحسين، إن الضربات الجوية على الغوطة الشرقية تواصلت صباح يوم الاثنين.

وكان مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة أعلن مساء أمس السبت عن هدنة في سوريا، حيث دعت  الدول الأعضاء فيه، للضغط على النظام السوري من أجل تطبيق القرار الأممي 2401، الذي نال موافقتها بالإجماع.

وفي وقت رحبت فيه عدة "فصائل" في سوريا بقرار الهدنة، قالت "هيئة التفاوض" المنبثقة عن مؤتمر "الرياض2" ، إن افتقاد قرار مجلس الأمن الدولي لآليات التنفيذ وضمان التطبيق الدقيق وبيان عواقب التعطيل أو الاختراق ستفقده مصداقيته، كما لم تستبعد في الوقت نفسه خرق النظام لهذا القرار "مثلما حصل سابقا، ما دام يأمن من العقاب والمساءلة القانونية".

ولم يلتزم النظام بالقرار وبعد ساعات من الإعلان عنه قصف الغوطة الشرقية، ما أسفر عنمقتل 24 مدنيا وجرح آخرين، كما استخدم بحسب ما أكد ناشطون والدفاع المدني "غاز الكلور" السام في بلدة الشيفونية الواقعة تحت سيطرة "جيش الإسلام"، ما أسفر عن سقوط حالات اختناق، وسط محاولات لاقتحام الغوطة من عدة محاور.

 
 

الاخبار المتعلقة

تحرير أمنة رياض 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 فبراير، 2018 1:40:20 م خبر دوليعسكريسياسي الأمم المتحدة
الخبر السابق
النظام يواصل خرق الهدنة بغوطة دمشق ويقتل 7 مدنيين ويجرح آخرين
الخبر التالي
"الحر" يسيطر على قرية جديدة في ناحية الشيخ حديد غرب عفرين