"جيش الإسلام": الهدنة الروسية في الغوطة الشرقية "هروب" من قرار مجلس الأمن 2401

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 فبراير، 2018 8:55:34 م خبر عسكريسياسي هدنة

سمارت-تركيا

اعتبر "جيش الإسلام" الاثنين، الهدنة التي طرحتها روسيا في غوطة دمشق الشرقية محاولة للهروب من دعوة مجلس الأمن الدولي لوقف إطلاق نار شامل.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية في وقت سابق اليوم، عن هدنة في غوطة دمشق الشرقية لمدة خمس ساعات يوميا بدءا من يوم غد الثلاثاء، وعن فتح معابر لـ"خروج المدنيين" منها.

قال مدير المكتب السياسي لـ"جيش الإسلام" ياسر دلوان في تصريح إلى "سمارت"، إن روسيا تحاول الالتفاف على قرار مجلس الأمن، وتابع: "بدل أن تنفذ القرار بفك الصحار عن الغوطة وإيقاف القصف بدأت بالتصريح بتهجير الغوطة"، داعيا مجلس الأمن والمجتمع الدولي لتحمل مسؤولياتهم تجاه "هذه الجريمة البشعة".

وأشار "دلوان" أن الروس يحاولون "إضعاف الروح المعنوية لأهالي الغوطة".

وجائت الهدنة الروسية بعد يومين من اعتماد مجلس الأمن الدولي قرار "2401" الذي يتضمن وقفا شاملا لإطلاق النار لثلاثين يوما في سوريا وفك الحصار عن الغوطة، وإدخال المساعدات الإنسانية، والسماح بإجلاء المرضى والمصابين فقط دون قيد أو شرط.

وتتعرض مدن وبلدات الغوطة الشرقية لقصف جوي من قبل طائرات روسيا والنظام الحربية وقصف مدفعي وصاروخي مكثف منذ أسبوع ما يتسبب بمقتل وجرح عشرات المدنيين يوميا إضافة إلى دمار بالبنية التحتية وخروج المشافي والأفران عن الخدمة، وسط حصار مستمر منذ خمس سنوات على المنطقة.

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 فبراير، 2018 8:55:34 م خبر عسكريسياسي هدنة
الخبر السابق
"ماكرون" لـ"أردوغان": وقف إطلاق النار في سوريا يشمل عفرين
الخبر التالي
تشكيل فصيل جديد غرب حلب و"تحرير سوريا" تهدد بمحاربته