تركيا: دعوة مجلس الأمن لوقف إطلاق نار في سوريا لا تشمل معركة عفرين

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 فبراير، 2018 7:01:17 م خبر عسكريسياسي معركة عفرين

سمارت-تركيا

اعتبر رئيس الوزارء التركي بن علي يلدريم الثلاثاء، أن دعوة مجلس الأمن الدولي لوقف إطلاق النار في سوريا لمدة ثلاثين يوما، لا تشمل العملية العسكرية للجيش التركي في عفرين شمال حلب شمالي سوريا.

وقال "يلدريم"، أمام الكتلة النيابية لـ"حزب العدالة والتنمية" الحاكم، إن بلاده تنفذ العملية العسكرية في عفرين ضد "منظمة إرهابية"، معتبرا أن قرار مجلس الأمن "يتمحور حول إيقاف المجزرة في غوطة دمشق الشرقية وليس بشأن العمليات ضد المنظمات الإرهابية"، وفق وكالة "الأناضول" التركية الرسمية.

وأبلغ الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون نظيره التركي رجب طيب أردوغان الاثنين، إن دعوة مجلس الأمن الدولي لوقف إطلاق النار في سوريا تنطبق على عفرين أيضا.

وتوصل مجلس الأمن قبل يومي ل،قرار "2401" الذي يدعو لوقف إطلاق نار "دون تأخير" في سوريا لمدة شهر، ولفك الحصار عن الغوطة الشرقية وباقي المناطق المحاصرة وإدخال المساعدات الإنسانية، والسماح بإجلاء المرضى والمصابين فقط دون قيد أو شرط.

وتشن تركيا بمشاركة الجيش السوري الحر عملية عسكرية منذ 20 كانون الثاني الفائت، ضد "وحدات حماية الشعب" الكردية في منطقة عفرين، والتي تعتبرها تركيا "منظمة إرهابية" وامتدادا لـ"حزب العمال الكردستاني" المصنف دوليا على قائمة الإرهاب.
 

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 فبراير، 2018 7:01:17 م خبر عسكريسياسي معركة عفرين
الخبر السابق
خمسة قتلى و15 جريحا بقصف جوي جنوب إدلب
الخبر التالي
"الحكومة المؤقتة": العمل لتشكيل مؤسسة عسكرية بالغوطة الشرقية و"تحرير الشام" انتهت