"الحر" يسيطر على نقاط ملاصقة لناحية راجو بمنطقة عفرين

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 2 مارس، 2018 11:03:41 ص خبر عسكري معركة عفرين

سمارت - حلب

سيطرت فصائل الجيش السوري الحر المشاركة في عملية "غصن الزيتون" اليوم على قرى ماملي تحتاني وماملي فوقاني وموساكو في ناحية راجو شمال غرب عفرين، بعد معارك مع "وحدات حماية الشعب" الكردية.

وأفادت مصادر من المعركة لـ "سمارت" أن المواجهات أسفرت عن مقتل عنصر  واحد على الأقل من "الوحدات" الكردية، فيما أصيب مقاتل واحد من الجيش الحر، كما استولت الفصائل على رشاشات خفيفة وذخائر.

وأشار المصدر أن الفصائل التي شاركت في معارك السيطرة اليوم هي كل من (أحرار الشرقية والفرقة التاسعة ولواء الشمال وجيش الأحفاد)، مضيفا أن أهمية هذه النقاط تأتي من كونها ملاصقة لناحية راجو التي باتت الفصائل تسيطر على أطرافها الجنوبية والشرقية والغربية.

إلى ذلك قال المتحدث الرسمي لـ "وحدات حماية الشعب" في عفرين بروسك حسكة، إن الطائرات التركية قصفت نقطتين لـ "ميليشيا الوحدات الشعبية" التابعة للنظام، في قرية جما التابعة لناحية شران، ما أدى لمفتل وجرح عدد منهم.

وفي السياق ذاته، أعلن الجيش التركي اليوم مقتل ثلاثة من عناصره وإصابة ستة آخرين خلال المواجهات مع "الوحدات" أمس الخميس، بعد بيان سابق أمس أفاد بمقتل خمسة جنود وإصابة سبعة بجروح.

وكانت فصائل "الحر" سيطرت أول أمس على قريتي أنقلة وسنارة التابعتين لناحية الشيخ حديد،ـ وعلى قريتي  جعلنكا وحيدرة التابعتين لناحية راجو، بعد إعلانه السيطرة على الشريط الحدودي بشكل كامل دون فتح طريق بري بين رف حلب الشمالي وريف إدلب.

وبدأ الجيش التركي مع فصائل من الجيش الحر يوم 21 كانون الثاني ، أول هجوم عسكري بري ضمن عملية أطلق عليها اسم "غصن الزيتون" في منطقة عفرين الخاضعة لسيطرة "قوات سوريا الديمقراطية"(قسد)، حيث سيطروا على عدة قرى وتلال استراتيجية في ظل استمرار المواجهات

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني 🕔 تم النشر بتاريخ : 2 مارس، 2018 11:03:41 ص خبر عسكري معركة عفرين
الخبر السابق
ضحايا مدنيون بقصف متجدد على غوطة دمشق الشرقية
الخبر التالي
أمريكا تعتبر مقترح روسيا بفتح ممرات لخروج المدنيين من الغوطة الشرقية "مزحة"