رتل لـ "تحرير الشام" يغادر قرية الجينة غرب حلب بعد مظاهرة لمنعه من اقتحام الأتارب

تحرير عبيدة النبواني🕔تم النشر بتاريخ : 2 آذار، 2018 13:58:16 خبرعسكريهيئة تحرير الشام

سمارت – حلب

غادر رتل عسكري لـ "هيئة تحرير الشام" قرية الجينة في ريف حلب الغربي متوجها إلى قرية إبين سمعان القريبة، بعد مظاهرة تهدف لمنعه من اقتحام مدينة الأتارب.

وكانت "تحرير الشام" حشدت قوات ضخمة في قرية الجينةبريف حلب الغربي، تتألف من نحو 1500 عنصر مع دبابات و30 سيارة بعضها مزودة برشاشات ثقيلة استعدادا لاقتحام مدينة الأتارب وسط استنفار أهالي المدينة.

وقال ناشطون محليون لـ "سمارت" إن عشرات الأهالي أدوا صلاة الجمعة في الشوارع أمام رتل الهيئة" وتظاهروا بعدها منادين بهتافات تطالب بتوحيد الفصائل ومنع إراقة الدماء إضافة لمنع الرتل من المرور، ليقوم الأخير بتغيير طريقه متجها إلى قرية إبين سمعان.

في أثناء ذلك شيع عشرات الأهالي في مدينة الأتارب خمسة عناصر من "جبهة تحرير سوريا" أعدمتهم "هيئة تحرير الشام" أمس بعد أن أسرتهم خلال سيطرتها على بلدة التوامة، وفق ما قال ناشطون من المدينة لـ "سمارت".

وسيطرت "تحرير الشام" اليوم على قرى باتبو وكفرناصح وبابكة والجينة وإبين غرب حلب بعد انسحاب عناصر "جبهة تحرير سوريا" منها، بعد أن سيطرت في وقت سابق أمس على قرىالتوامة وكفر حلب وحاجز القناطر المجاور لها وميزناز إضافة إلى ضاحية ريف المهندسين الأول قرب قرية كفرجوم.

وتشهد أرياف حلب وإدلب منذ نحو عشرة أيام اشتباكات بين "تحرير سوريا" و"تحرير الشام" أسفرت عن قتلى وجرحىمدنيين، إضافة إلى قطع الطرقاتوشل الحركة المرورية والتجارية، وسط تقدمللأولى في محافظة إدلب، إضافة لمظاهراتللأهالي ضد "تحرير الشام" وقائدها "أبو محمد الجولاني"، ودعوات لتحييدالمدن والبلدات عن الاقتتال.

الاخبار المتعلقة

تحرير عبيدة النبواني🕔تم النشر بتاريخ : 2 آذار، 2018 13:58:16 خبرعسكريهيئة تحرير الشام
الخبر السابق
إصدار قرار في مدينة الرستن بحمص يمنع ارتداء "اللثام"
الخبر التالي
الأمم المتحدة تنتظر موافقة النظام لإدخال مساعدات الأحد إلى مدينة دوما بالغوطة الشرقية