جرحى بقصف جوي وبمادة "النابالم" على غوطة دمشق الشرقية

تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ : 3 آذار، 2018 08:46:38 خبرعسكريجريمة حرب

سمارت-ريف دمشق

جرح عدد من المدنيين وأصيب آخرون بحروق ليل الجمعة-السبت، بغارات جوية وقصف بصواريخ تحوي مادة "النابالم" على مدينة دوما وبلدة مسرابا في غوطة دمشق الشرقية، رغم قرار مجلس الأمن 2401 الداعي لوقف إطلاق نار فوري.

وقال الدفاع المدني على صفحته في "فيسبوك"، إن عددا كبيرا من المدنيين جرحوا نتيجة 20 غارة من طائرات حربية، رجح ناشطون أنها روسية، استهدفت الأحياء السكنية في المدينة.

وأضاف الدفاع المدني، أن عدد من المدنيين أصيبوا بحروق نتيجة قصف قوات النظام السوري بأكثر من 50 صاروخ تحوي مادة "النابالم" الحارقة والمحرمة دوليا على بلدة مسرابا.

وأشار الدفاع المدني أن فرقه أسعفت الجرحى والمصابين إلى نقاط طبية قريبة.

كذلك شنت الطائرات الحربية تسع غارات على مدينة حرستا، دون ورود أنباء عن إصابات، وفق ناشطين محليين.

ودعا مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان زيد بن رعد الحسين الجمعة، إلى إحالة المسؤولين عن القصف الجوي على الغوطة الشرقية إلى محكمة الجنايات الدولية.

وقال الدفاع المدني لـ"سمارت" الجمعة​، إنهم وثقوا مقتل 103 مدنيين نتيجة قصف قوات النظام وروسيا على الغوطة الشرقية، منذ اعتماد مجلس الأمن الدولي القرار "2401" الذي يتضمن وقفا شاملا لإطلاق النارلثلاثين يوما في سوريا وفك الحصار عن الغوطة، وإدخال المساعدات الإنسانية، والسماح بإجلاء المرضى والمصابين فقط دون قيد أو شرط.​​

الاخبار المتعلقة

تحرير حسن برهان🕔تم النشر بتاريخ : 3 آذار، 2018 08:46:38 خبرعسكريجريمة حرب
الخبر السابق
الصحة العالمية: 100 مريض لهم أولوية في الخروج من غوطة دمشق الشرقية
الخبر التالي
الجيش الحر يعلن السيطرة على بلدة راجو غرب عفرين (فيديو)