"الحر" في درعا يدرس فتح معركة ضد النظام للتخفيف عن غوطة دمشق الشرقية

تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ : 4 آذار، 2018 10:46:04 خبرعسكريالجيش السوري الحر

سمارت - درعا

قال الجيش السوري الحر في درعا جنوبي سوريا، الأحد، إنه يدرس فتح معركة بالمحافظة ضد قوات النظام لتخفيف القصف عن المدنيين بالغوطة الشرقية للعاصمة دمشق.

وأوضح القائد العسكري بفصيل "قوات شباب السنة" ويلقب نفسه "أبو حسام" بتصريح إلى "سمارت" إن فصائل "الحر" متعاونة وتدرس فتح المعركة جنوبي البلاد للتأثير على الموقف العسكري في الغوطة.

وأشار "أبو حسام" أن القتال الدائر مع "جيش خالد بن الوليد" المتهم بمبايعة تنظيم "الدولة الإسلامية" في منطقة حوض اليرموك غرب درعا يستهلك من قوة الفصائل، ولكنهم يدرسون فتح عمل عسكري "مؤثر ويغير الواقع الميداني".

ولفت "أبو حسام" لوجود نية في توحيد واندماج فصائل الجنوب السوري، دون أي إضافات أخرى.

وتتعرض مدن وبلداتالغوطة الشرقية لعملية عسكرية من قبل قوات النظام والميليشيات الموالية لها بإسناد جوي روسي منذ بداية شهر شباط، ماتسبب بمقتل وجرح مئات المدنيين وتضرر البنية التحتية، رغم القرار الأمم 4201 حول هدنة لمدة 30 يومافي سوريا وفك الحصار عن المدن والبلدات بما فيها الغوطة.

الاخبار المتعلقة

تحرير محمد علاء🕔تم النشر بتاريخ : 4 آذار، 2018 10:46:04 خبرعسكريالجيش السوري الحر
الخبر السابق
قتلى وجرحى بقصف ليلي يرجح أنه روسي على غوطة دمشق الشرقية
الخبر التالي
مقتل طفلة وجرح والدتها بقصف جوي على مدينة كفرزيتا شمال حماة